قياس فعالية الموارد البشرية

تهتم إدارة الموارد البشرية بالتوظيف والتحفيز والحفاظ على علاقات جيدة بين صاحب العمل والموظف وإدارة خدمات الرعاية الاجتماعية.

يجب تقييم الأداء الذي تم تحقيقه في جميع هذه المجالات من قبل الإدارة العامة للتأكد من كفاءة وجودة رجل الموظفين.

يمكن استخدام العديد من المعايير لقياس فعالية أو عدم فعالية قسم الموارد البشرية.

استخدم الخبراء المعايير التالية لقياس كفاءة قسم الموارد البشرية:

  1. تقرير تكلفة التوظيف.
  2. تقرير إنتاجية العمل.
  3. تقرير دوران العمالة.
  4. انضباط.
  5. معنويات الموظف.
  6. أحكام الرعاية.
  7. رضاء الموظف.
  8. الفعالية من حيث التكلفة.
  9. توقيت.
  10. الالتزام بالسياسة.
  11. العلاقات الصناعية.
  12. الربحية.

1. تقرير تكاليف التوظيف

يشير هذا التقرير إلى تكلفة التوظيف لفئات مختلفة من الموظفين ويقارن هذه التكاليف مع النتائج بمرور الوقت.

إذا زادت تكلفة التوظيف على مدار العام، فهذا يعكس عدم كفاءة قسم الموارد البشرية. إذا تم تخفيضه، فهو مؤشر لسياسة الموارد البشرية الناجحة.

2. تقرير إنتاجية العمل

على الرغم من أن إنتاجية العمل لا تعتمد فقط على كفاءة العمل، ولكن أيضًا على العديد من العوامل الأخرى التي تقع خارج نطاق اختصاص إدارة شؤون الموظفين، إلا أن قسم شؤون الموظفين مسؤول بشكل أساسي عن الحفاظ على قوة عاملة فعالة.

تعتبر مقارنة إنتاجية العمل وكفاءة الإدارات المختلفة وبين الفترات المختلفة مؤشرًا جيدًا لإنتاجية العمل.

إذا انخفض إجمالي الإنتاجية، فإن قسم شؤون الموظفين غير فعال؛ إذا ارتفع، فسيتم اعتبار إدارة شؤون الموظفين كفؤة.

3. تقرير دوران العمالة

يمكن استخدام معدل دوران العمالة كمؤشر للحكم على كفاءة قسم شؤون الموظفين.

تتمثل إحدى أهم المهام في إدارة الموظفين في التأكد من تقليل معدل دوران العمالة إلى الحد الأدنى وشغل جميع الوظائف الشاغرة.

معدل دوران العمالة هو مقياس لعدد الأشخاص الذين يتركون العمل في فترة معينة كنسبة مئوية من متوسط ​​عدد الأشخاص العاملين خلال تلك الفترة.

اقرأ أيضا:  تخطيط التعاقب الوظيفي - هل كنت تعلم كل شيء عنه؟

يشير معدل دوران العمالة المفرط إلى فشل سياسة شؤون الموظفين، بينما يعكس معدل الدوران المنخفض نجاح مثل هذه السياسة.

4. الانضباط

الانضباط هو مؤشر على نجاح أو فشل مخاوف سياسة الموظفين. يعد الانضباط أمرًا جيدًا عندما يتبع الموظفون قواعد الشركة عن طيب خاطر، ويقال إن الانضباط سيئ عندما يعصيهم الموظفون.

5. معنويات الموظف

تحدد فعالية سياسة الموظفين معنويات الموظفين.

المعنويات هي حالة الصحة العقلية. ترتفع معنويات الفرد عندما يكون سعيدًا بعمله ومحيطه ورفاقه.

تشير المعنويات المرتفعة إلى كفاءة إدارة شؤون الموظفين، في حين أن المعنويات السيئة تعكس فشلها. ينعكس ضعف الروح المعنوية في ارتفاع معدلات التغيب، ودوران الموظفين، وسجلات الحوادث، والتظلمات، وانخفاض مستويات الإنتاج.

6. أحكام الرفاه

يعتني قسم الموارد البشرية بأنشطة الرفاهية داخل المنظمة. عندما يشعر العمال أن الشركة لديها سياسة رعاية عمالية مناسبة، فإن ميلهم إلى الشكوى والاحتجاج سيختفي.

ستعمل أنشطة الرعاية الاجتماعية على تقليل معدل دوران العمالة والتغيب عن العمل وستزيد من كفاءة القوى العاملة.

7. رضا الموظف

عندما يكون الموظفون راضين، فإنهم يعملون بجد، وسوف يزداد التزامهم تجاه المنظمة.

8. فعالية التكلفة

يجب استخدام تكلفة العمل المنجز كمقياس للأداء فقط إذا كان لدى الموظف درجة معينة من التحكم في التكاليف.

9. حسن التوقيت

مدى سرعة أداء العمل هو مؤشر أداء آخر يجب استخدامه بحذر. في كثير من الحالات، لا تكتمل المشاريع في الوقت المحدد.

10. التقيد بالسياسة

تشير الانحرافات عن السياسة إلى الموظف الذي لا تتوافق أهداف أدائه بشكل جيد مع أهداف الشركة.

11. العلاقات الصناعية

قد تؤدي إدارة الموارد البشرية أيضًا إلى تحسين العلاقات الصناعية.

قد تعتبر الشركة أن انخفاض عدد المنازعات الصناعية، والأيام الضائعة من خلال الإضراب والتظلم ضد الشركة من قبل الموظفين قد تشير إلى إدارة فعالة.

اقرأ أيضا:  تخطيط الموارد البشرية: تعريفه وأهميته + كيف يتم خطوة بخطوة

12. الربحية

الهدف الرئيسي لمعظم شركات القطاع الخاص هو تحقيق الربح.

تشير الأساليب الحديثة لإدارة الموارد البشرية إلى أن إدارة الموارد البشرية يجب أن تكون موجهة نحو تحسين إنتاجية العمال، وخفض التكاليف، وزيادة الإيرادات، وزيادة الأرباح. قد تكون زيادة الأرباح نتيجة للتحسينات في إدارة الموارد البشرية.

كُتب بواسطة

رائد الأعمال العربي

فريق متخصص في البحث والدراسة في عدة مجالات ضمن نطاق ريادة الأعمال، ومن أهم المجالات التي نتخصص في الكتابة عنها هي: كيفية إنشاء المشاريع بالسعودية، الإدارة، القيادة، إدارة الموارد البشرية...