الإدارة المالية

الإدارة المالية

الإدارة المالية تتمثل في التخطيط والتوجيه لإستخدام الموارد المالية للشركة والنقد الذي تولده من خلال عملياتها ورأس المال الذي يتم الحصول عليه من المستثمرين أو المقرضين.

 على الرغم من أن الشركة قد يكون لديها موظفو محاسبة أو شركة محاسبة خارجية لتقديم التوجيه المالي، إلا وأن الإدارة المالية هي أحد أهم جوانب وظيفة صاحب العمل.

يمكن اعتبار الإدارة المالية كوظيفة أساسية لأي عمل تجاري. وتحتاج أي منظمة إلى التمويل للحصول على الموارد المادية وتنفيذ أنشطة الإنتاج والعمليات التجارية الأخرى ودفع تعويضات للموردين وما إلى ذلك.

نظريات حول الإدارة المالية

من هنا يمكننا التطرق لبعض النظريات حول الإدارة المالية وهي:

  يعتقد بعض الخبراء أن الإدارة المالية تدور حول توفير الأموال التي تحتاجها شركة ما بشروط أكثر ملاءمة، مع مراعاة أهدافها.

 لذلك فإن هذا النهج يتعلق في المقام الأول بشراء الأموال التي قد تشمل الأدوات والمؤسسات والممارسات لجمع الأموال. كما يأخذ أيضا الرعاية القانونية ويمثل العلاقة بين المؤسسة ومصدر للأموال.

إذ تعتقد مجموعة أخرى من الخبراء أن التمويل يدور حول النقد. نظرًا لأن جميع المعاملات التجارية تنطوي على النقد، بشكل مباشر أو غير مباشر، لذل فإن التمويل يهتم بكل ما تقوم به الشركة.

 ومن جهة النظرية الثالثة والأكثر قبولًا هي أن الإدارة المالية تشمل شراء الأموال واستخدامها الفعال. على سبيل المثال، في حالة شركة تصنيع، يجب أن تضمن الإدارة المالية توفر الأموال لتركيب مصنع الإنتاج والآلات.

 علاوة على ذلك، يجب أن تضمن أيضًا تعويض الأرباح بشكل يتناسب مع التكاليف والمخاطر التي تتحملها الشركة في الأسواق المتقدمة، ويمكن لمعظم الشركات زيادة رأس المال بسهولة.

 ومع ذلك، فإن المشكلة الحقيقية هي الإستخدام الفعال لرأس المال من خلال التخطيط والرقابة المالية الفعالة.

و بالتالي يجب أن تتأكد الشركة من أنها تتعامل مع مهام مثل ضمان توافر الأموال وتخصيصها وإدارتها واستثمارها والتحكم في التكاليف والتنبؤ بالمتطلبات المالية وتخطيط الأرباح وتقدير عوائد الإستثمار وتقييم رأس المال العامل، وما إلى ذلك.

تعريف الإدارة المالية

تعد الإدارة المالية إجراء أساسي لأي منظمة لإدارة الموارد المالية. حيت انها تحتاج لبعض الأنشطة مثل التخطيط المالي والتنظيم والتوجيه والتحكم في الأموال التنظيمية  لتحقيق الأهداف والغايات التنظيمية.

 كما ان المدير الجيد هو مخطط جيد ومنظم ومراقب لتدفق الأموال إلى الداخل والخارج. حيت تتمثل الأهداف النهائية للمدير المالي في تعظيم القيمة التنظيمية

بمعنى آخر، فالإدارة المالية هي تطبيق المبادئ العامة للإدارة على الممتلكات المالية للمؤسسة. اد توفر الإدارة السليمة لتمويل المؤسسة وقودًا عالي الجودة وخدمة منتظمة لضمان الأداء الفعال.

و بالتالي إذا لم يتم التعامل مع الشؤون المالية بشكل صحيح مع المنظمة، فستواجه عقبات قد يكون لها تداعيات خطيرة على نموها وتطورها.

أهمية الإدارة المالية

هناك أهمية كبيرة للإدارة المالية في تخطيط الأعمال والتحكم في استقرارك المالي وإبعادك عن الإفلاس. هنا سنرى ما هي أهمية الإدارة المالية في النقاط المذكورة أدناه:

  1. التخطيط المالي:

الإدارة المالية أهميتها هي التخطيط المالي. يقرر كل ضرورة مالية مرتبطة بمخاوف العمل. كما يحتاج شركاء التخطيط المالي إلى اتخاذ الإجراءات الصحيحة والمطالبات بدلاً من القلق في مرحلة لاحقة من دورة حياة الإدارة المالية للشركة. يبدو التخطيط المالي مجالًا مهمًا مرتبطًا بمخاوف العمل. عادةً ما يعتمد كل الفضل في نجاح الأعمال في الغالب على التخطيط المالي للشركة. 

 2. حماية الأموال:

تشمل أهمية الإدارة المالية حماية التمويل من أجل تحقيق أهداف العمل. يتعين على المرء قياس المجالات التي تتطلب الأموال وتخصيصها بشكل جيد في جميع المجالات من أجل حسن سير الأعمال. الإنفاق الزائد على مشروع واحد والتأثير على العمليات التجارية الأخرى لأنها قد تفتقر إلى التمويل في كثير من الحالات. من الضروري حماية الأموال والإستثمار بحكمة 

 3. تخصيص الأموال:

تكمن أهمية الإدارة المالية في المنظمة في تخصيص الأموال بشكل مناسب. عند الإستخدام الصحيح للتمويل المخصص للأصول، تعزز الكفاءة التشغيلية لمخاوف الأعمال. عندما يستخدم المتخصصون الماليون الأموال بشكل مناسب ويخصصونها بحكمة، يمكنهم تقليل نفقات الأعمال وزيادة رأس المال المقدر للشركة.

  4. فرص الاستثمار:

كشخص، إذا كنت جيدًا في إدارة التمويل والإدخار، فستحصل على فرص لاستكشاف الإستثمار. ستساعدك فرص الإستثمار في تكوين ثروة بحيث يمكنك الإستمتاع بفترة التقاعد. هناك العديد من الفرص الاستثمارية التي يمكنك استكشافها مثل الإستثمار في الأسهم والذهب وصناديق الإستثمار المشتركة والممتلكات والأراضي وما إلى ذلك. يمكنك دراسة الإستثمار بالتفصيل لمعرفة مخاطر وعائد الإستثمار. بناءً على قدرتك على المخاطرة، يمكنك بعد ذلك اختيار خيارات الإستثمار المناسبة. 

 5. القرار المالي:

أهمية نقاط الإدارة المالية هو القرار المالي. بمجرد إجراء الإختيار المالي وفقًا للقلق التجاري، لا يمكن إرجاعه. لأن التمويل لمرة واحدة لن يتم سداده مرة أخرى لأي قرار خاطئ تم اتخاذه. قد يؤثر الإختيار المالي على عملية الأعمال بأكملها. حيث أن لها علاقة فورية مع جميع أقسام الشركة على على سبيل المثال: الإنتاج، والإعلان، والإيجارات، ومرتبات الموارد البشرية، وما إلى ذلك

 6. النمو الإقتصادي والإستقرار:

سيضمن التخطيط المالي السليم نموك الإقتصادي. تدريجيًا سوف توسع من تكوين ثروتك مما سيساعدك على النمو ماليًا. الشيء المهم في حياة شخص ما هو الإستقرار المالي. الطريقة الوحيدة لضمان الإستقرار المالي هي من خلال النمو الإقتصادي والخيار الوحيد لضمان ذلك هو من خلال الإدارة المالية

 7. تحسين مستوى المعيشة:

بمجرد أن تتعلم وتكتسب معرفة جيدة بالإدارة المالية، فإن هذا لن يوفر لك الإستقرار المالي وراحة البال فحسب، بل سيحسن أيضًا مستوى معيشتك.و سوف يتحول نموك الإقتصادي إلى مستوى معيشي أفضل.

  8. تقييم الشركة:

أهمية الإدارة المالية في منظمة في مجال توسيع تنوع المضاربين واهتمام الأعمال. النقطة المتطرفة المتعلقة بأي عمل هي أنها ستحقق أقصى قدر من الربح بكفاءة أكبر. قد يكون مرتبطًا بزيادة الإنتاج أو توسيع الأعمال التجارية إلى بلدان أخرى. كما يمكن لمتخصصي الإدارة والمالية المتميزين المساعدة في تحسين تقييم أي شركة. 

 9. التخطيط الضريبي:

يجب أن يتضمن تخطيطك المالي أيضًا تخطيطك الضريبي. عندما تفشل في التخطيط للضرائب بشكل مناسب، سيؤدي ذلك إلى إنفاق المزيد من جيبك. على سبيل المثال: إذا كان بإمكانك تحليل تلك السنة المالية الحالية، فسوف تنفق أقل على الضرائب، ولكن في العام المقبل من المرجح أن تدفع ضرائب باهظة، فيجب عليك إدارة ميزانيتك والإدخار وفقًا لذلك. سيساعدك هذا في تحقيق النمو الإقتصادي وإلا فقد تنفد الأموال وقد يؤدي إلى اضطراب في قراراتك الإستثمارية. 

 10. احتياطي رأس المال:

لطالما كان المال يمكن تخيله وممكنًا حقًا عندما ترتفع أرباح الأعمال إلى مستويات أعلى وينشأ التوسع. وهنا تكمن أهمية الإدارة المالية في نجاح الأعمال من خلال طرق التوسع وكذلك إنشاء احتياطيات رأس المال في دفتر حسابات الشركات

و بالتالي فأهمية نقاط الإدارة المالية كما هو مذكور أعلاه تفيد بعدة طرق. لانها توفر الإستقرار المالي، وتحسن مستوى معيشتك، وتمنحك راحة البال وتبقيك خاليًا من الإجهاد المالي.

أقسام الإدارة المالية

الأقسام التي ممكن ان تندرج تحت الإدارة المالية هي كالتالي:

1- قسم المحاسبة

يقدم قسم المحاسبة خدمات المحاسبة والدعم المالي للمنظمة التي ينتمي إليها، يسجل القسم الحسابات الدائنة والمدينة والمخزون وكشوف المرتبات والأصول الثابتة وجميع العناصر المالية الأخرى.

يقوم محاسبو القسم بمراجعة سجلات كل قسم لتحديد المركز المالي للشركة وأي تغييرات مطلوبة لتشغيل المؤسسة بشكل فعال من حيث التكلفة.

2- قسم الصندوق

 ويقوم بصرف مستحقات منسوبي الجامعة والكليات التابعة لها من الشيكات الصادرة من المحاسبة (شيكات نفقات منسوبي الجامعة) والشيكات الصادرة من قسم أوامر الدفع (شيكات مستحقات منسوبي الجامعة) كما يقوم بتوريد المبالغ المتحصلة نتيجة بيع المناقصات لحساب وزارة المالية بمؤسسة النقد.

 3- قسم الخدمات الإدارية

 يقوم باستلام المعاملات التي ترد للإدارة المالية وعرضها على مدير الإدارة كما يقوم بتصدير المعاملات التي ترد عليها بعض الملاحظات والنماذج والتقارير والخطابات للإدارات المختصة.

 4- قسم الأرشيف

 استلام المعاملات الواردة من الصندوق ومن قسم أوامر الدفع بعد تسليم شيكاتها كما يقوم بإعداد الأضابير والمعاملات وإرسالها لديوان المراقبة العامة واستلامها وفرزها وتبويبها تمهيداً لحفظها.

خطة عمل الإدارة المالية

يُعد مخطط إستراتيجية نمو شركتك ضروريًا لخطة العمل، ولكنه لا يكتمل بدون الأرقام التي تدعمها. إليك بعض النصائح حول كيفية تضمين أشياء مثل توقعات المبيعات وميزانية المصروفات وبيان التدفق النقدي.

تعتبر خطة العمل فكرة مفاهيمية حتى تبدأ في ملء الأرقام والمصطلحات. من المثير للاهتمام قراءة الأقسام المتعلقة بخطة واستراتيجية التسويق الخاصة بك، ولكنها لا تعني شيئًا إذا كنت لا تستطيع تبرير عملك بأرقام جيدة في المحصلة النهائية.

يمكنك القيام بذلك في قسم متميز من خطة عملك للتنبؤات والبيانات المالية. يعد القسم المالي لخطة العمل أحد أهم المكونات الأساسية للخطة، حيث ستحتاج إليه إذا كان لديك أي أمل في كسب المستثمرين أو الحصول على قرض مصرفي. حتى إذا كنت لا تحتاج إلى تمويل، يجب عليك تجميع توقعات مالية لكي تنجح ببساطة في توجيه عملك.

إذن فماذا تتضمن الخطة المالية للمشروع؟

 هذا يعتمد على ما تفعله به. أولاً، إذا كانت خطتك هي الحصول على تمويل، فستحتاج عادةً إلى إجراء توقع لمدة 5 سنوات. إذا كان الأمر يتعلق بأغراض خطة العمل الصغيرة الخاصة بك، فقم بالمشروع على الأقل لمدة عامين إلى الأمام.

  يجب أن تتضمن خطتك المالية:

 بيان الدخل الفعلي للسنة السابقة (إن أمكن، لا ينطبق إذا كنت شركة ناشئة) وإسقاطًا لفترة الخطة؛  

ميزانيتك العمومية (بيان الأصول والخصوم) – مرة أخرى فعلية إذا كان ذلك ممكناً، ثم توقعًا لفترة الخطة ؛

التدفق النقدي الفعلي للسنة الماضية، وتوقعات التدفق النقدي للفترة قيد المراجعة؛ تدير بعض الشركات أيضًا خطة منفصلة لإدارة رأس المال العامل – إظهار الفعلي والمتوقع. 

 من المهم جدًا القيام بذلك بعناية – فالعديد من الشركات تتعرض للانهيار لأنها تقلل من تقدير استنزاف الأموال للشركة.

على سبيل المثال، ماذا يحدث إذا انتقل عدد كبير من عملائك (مستحقاتك إلى محاسب) من الدفع في 30 يومًا إلى الدفع في 60 يومًا؟ هل لديك احتياطيات نقدية للتعامل مع هذا الإحتمال؟

  نسبك المالية: تتعلق هذه النسب في المقام الأول بأربعة مجالات: نسب السيولة، والربحية (مثل هامش الربح الإجمالي)، والكفاءة، والملاءة المالية.

أهمية الإدارة المالية في الشركات

و من هنا نخلص إلى أن الإدارة المالية هي واحدة من أكثر المسؤوليات تكاملاً لأصحاب الأعمال والمديرين. وتحتاج إلى النظر في كل العواقب المحتملة لقرارات الإدارة الخاصة بك على الأرباح، التدفق النقدي، والوضع المالي للشركة.

ومن أجل ممارسة الإدارة المالية القوية، يجب عليك الحصول على الموارد وتخصيصها عبر العمليات ووضع سياسات داعمة لهذه الأنشطة.

و بالتالي تميل المنظمة التي لديها عمليات إدارة مالية قوية إلى اتخاذ قرارات أكثر استنارة. 

 هذه هي أهمية الإدارة المالية في الشركات وبشكل عام، فإنه ينطوي على تشكيل وتنفيذ المبادئ المالية التي تدفع المنظمة للوصول إلى هدفها الرئيسي، وهو رفع قيمة العمل.

 علاوة على ذلك، تتكون الإدارة المالية من تمويل الديون، وإدارة التدفقات النقدية، وكذلك جمع البيانات وتحليلها لاتخاذ قرارات سليمة. وتساعد أنظمة معلومات الإدارة المالية الشركات على ربط جميع عمليات وإجراءات الإدارة المالية، مما يؤدي إلى عدد من الفوائد طويلة الأجل. كما أنها تسمح للشركات بالإستفادة من التمويل والإدارة والإستثمار لتحقيق الأهداف التشغيلية والمالية.