ما الفرق بين التسويق بالعمولة والتسويق الشبكي؟

ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب

يتساءل كثير من الناس خاصة المهتمين بعالم التسويق، عن الفرق بين التسويق الشبكي والتسويق بالعمولة؟.

في هذه المقالة سنحاول الإجابة عن هذا السؤال المهم، ونفصل فيه قدر المستطاع حتى يتضح الفرق بين Affiliate Marketing  و Network Marketing لدى متابعينا الأعزاء.

قبل أن نبرز نقاط الخلاف بين التسويق بالعمولة والتسويق الشبكي، لابد أولا من أن نُعَرّف كل واحد منهم على حدى ونبين فوائده وعيوبة وطريقة اشتغاله، حتى يتضح الفرق بينهما جيدا.

ما هو التسويق الشبكي Network Marketing :

التسويق الشبكي أو الهرمي هو إحدى إستراتيجيات التسويق التي تم اختراعها منذ ما يزيد عن قرن من الزمن، على يد المحتال الإيطالي “تشارلز بونزي”، الذي تمكن بواسطتها من زيادة ثروته من 150 دولار سنة 1919 إلى 20 مليون دولار أمريكي سنة 1920.

هي طريقة تسلسلية وهرمية، تعتمدها الكثير من شركات البيع المباشر لتسويق السلع والمنتجات التي تنتجها هذه الشركات، وذلك بالاعتماد على التواصل مع العملاء والزبناء، بحيث يقوم الزبون أو المستهلك بدعوة مستهلكين آخرين إلى شراء المنتجات مقابل حصوله على مقابل مالي يسمى بالعمولة، وكلما زاد عدد الموزعين المستهلكين كلما ازدادت أرباح الزبون الأول.

أنواع التسويق الهرمي Network Marketing :

ينقسم التسويق الشبكي أو الهرمي إلى خمسة أقسام وهي كالتالي:

  1. تسويق شبكي أحادي المستوى Unilevel System:

هو طريقة سهلة نوعا ما، بحيث تقوم بالتسجيل بالبرنامج، ثم تشرع في بيع منتجات وسلع الشركة، مقابل حصولك على عمولتك بناء على كمية المبيعات التي قمت ببيعها لزبنائك، وذلك عن طريق الدفع لكل عميل أو زبون مستهلك PPL  أو لكل نقرة PPC، ولا تتطلب منك تجنيد شبكة موزعين آخرين أو تعيين وكيل مبيعات يعمل نيابة عنك.

  1. تسويق شبكي من مستويين Binary System:

على عكس المستوى الأول، يسمح التسويق الشبكي ثنائي المستوى باستقطاب وتجنيد زبناء آخرين، يعملون تحث امرتك، وكلما زادت مبيعات زبنائك كلما زادت أرباحك أنت أيضاً، ويتم الدفع لك بكلا الطريقتين، سواء البيع المباشر (النوع الأول) أو البيع غير المباشر (النوع الثاني). بشرط تحقيق التوازن لكل عميل من الجانبين.

  1. تسويق شبكي متعدد المستويات Multi-level System:
اقرأ أيضا:  كيفية الربح عن طريق تويتر: 9 نصائح

يسمح فيه بوجود مستويين أو أكثر، ويعتمد في طريقة اشتغاله على شبكة كبيرة من الموزعين والمسوقين.

  1. تسويق شبكي ذو نظام الانفصال Stairstep Breakaway System:

يسمح هذا النظام لكل فرد بالانفصال عن مجموعته التي عمل فيها بالسابق، بشرط تحقيق حجم مبيعات متفق عليه مسبقا، أو الوصول إلى عدد معين من الأفراد. ثم يمكن له أن يؤسس مجموعته الخاصة ويكون رئيسها بعد أن كان فردا صغيرا في مجموعته السابقة.

  1. تسويق شبكي ذو نظام ثنائي:

يتم استخدامه من طرف أكثر الشركات التي تهتم بالتسويق الشبكي سواء محليا أو عالميا، كما يعتمد على تحقيق التوازن العددي بين العملاء.

إيجابيات التسويق الشبكي أو الهرمي:

  • إمكانية تحقيق أرباح كثيرة وغير محدودة.
  • انعدام تكاليف الإعلانات والإشهارات.
  • توظيف عدد لا نهائي من الموزعين والمستهلكين.
  •  الحرية التامة في العمل.
  • العمل بدون وجود مستودعات للسلع.
  • إمكانية بدء العمل برأس مال بسيط.
  • فرص عمل كثيرة.
  • سهولة بيع المنتجات الموزعين.

 

سلبيات التسويق الشبكي:

  • طريقة غير قانونية لتحقيق الربح، ومحرمة دوليا.
  • اقتصار الربح على الموجودين في أعلى رأس الهرم.
  • لا يشمل كبار السن.
  • لا يساهم في الاقتصاد ويسبب له مشاكل.
  • كثرة الخداع والتحايل والغش.

ما هو التسويق بالعمولة Affiliate Marketing:

التسويق بالعمولة ببساطة هو القيام بترويج الخدمات والسلع والمنتجات التابعة لشركات أخرى سواء كانت محلية أو عالمية، مقابل حصول المسوق على عمولة نقدية لكل عملية بيع تتم من طرفه.

 وهو أسلوب عصري وحديث، ما زال يشهد تطورا كبيرا خاصة مع تطور وسائل التواصل الاجتماعي ومجال التكنولوجيا بشكل عام. يمكنك من كسب دخل إضافي وريادة الأعمال عبر الإنترنت، وتحقيق أرباح مهمة دون الحاجة إلى العمل خارج المنزل.

وغالبا ما يستعمله المؤثرين والمشاهير على وسائل التواصل الاجتماعي سواء فيسبوك أو انستغرام، يوتيوب، تيك توك، سناب شات إلى غير ذلك من الوسائل الأخرى.

اقرأ أيضا:  10 طرق لكسب المال باستخدام Photoshop

كيفية التسويق بالعمولة:

إذا كنت مشهورا على وسائل التواصل الاجتماعي، ويتابعك عدد لا بأس به من الناس، فأنت تمتلك وسيلة تحقيق أرباح مهمة وأنت لا تدري.

عادة ما ترى المشاهير والنجوم في العالم يضعون روابط على صفحاتهم وقنواتهم، لشراء منتجات وخدمات تابعة لشركات أخرى.

تضع الشركات روابط خاصة لمن يرغب في التسويق لمنتجاتها، يطلق عليها روابط الإحالة، وهي خاصية لمعرفة عدد المبيعات التي حققها كل مسوق مشترك معها. وبها تعرف كذلك نسبة العمولة التي ستمنحها له كأرباح نتيجة مجهوده.

فمثلا، تجد مؤثر على اليوتيوب يهتم بمراجعة وشرح مميزات آخر الهواتف والحواسيب المحمولة والمكتبية، يضع رابط خاص لشراء ذلك المنتج في صندوق الوصف. ويحصل على نسبة عمولة مقابل أي شخص قام بشراء ذلك المنتج من رابط الإحالة الخاص به.

كيف تصبح مسوق ناجح؟:

لكي تصبح مسوق الكتروني ناجح وتحقق أرباح كثيرة من المستحسن اتباع الخطوات التالية:

  • يجب أن تكون شخصاً بالغا، ويتجاوز سنك 18 سنة على الأقل.
  • يجب أن تتوفر على وثيقة تثبت هويتك الشخصية، وبأنك لست شخصا وهميا. 
  • التوفر على بريد إلكتروني فعال. 
  • العمل على استقطاب عدد كبير من المتابعين والمعجبين الذين يثقون فيك، ويتابعون المحتوى الذي تقدمه باستمرار.
  • الاهتمام بمجال واحد لتجنب تشتيت انتباه المتابعين والمشاهدين.
  • التسويق لمنتجات أو خدمات لها علاقة بالمحتوى الذي تقدمه، فلا يمكن مثلا أن تحقق أرباح كثيرة إذا كنت تسوق لمنتجات الرياضة وأنت تنتج محتوى خاص بالمجال الفلاحي  أو السياسي على سبيل المثال…
  • عدم مشاركة روابط وهمية لأن ذلك سيعرضك لفقدان المتابعين.
  • شرح مميزات وإيجابيات المنتج الذي تسوق له.
  • حث المتابعين على الشراء.
  • إعداد عروض مغرية ومحفزة.

 

إيجابيات التسويق بالعمولة:

  • العملية مجانية بشكل كامل ولا تتطلب دفع رسوم تسجيل ولا ضرائب.
  • التسويق بالعمولة لا يتطلب خبرة كبيرة.
  • لا تحتاج إلى إنتاج السلع والخدمات لأنها موجودة بالفعل.
  •  لا يتطلب منك تخزين أو شحن المنتجات.
  • النمو الكبير والسريع للتجارة الإلكترونية عالميا.
  • إمكانية العمل من الهاتف المحمول وليس بالضرو وجود لابتوب (حاسوب).
  • العمل بكل حرية تامة، في أي وقت وفي أي مكان.
  • أنت مدير نفسك ولا يوجد من يزعجك بلماذا تأخرت في العمل؟…
  • يمكن أن يصبح مصدر دخل ثالث بالنسبة لك في حالة التفرغ التام.
اقرأ أيضا:  ربح المال عن طريق تعدين البيتكوين

سلبيات التسويق بالعمولة:

  • المنافسة الكبيرة في السوق.
  • بذل مجهود كبير في البداية.
  • ضرورة مواكبة السوق لمعرفة ما هو جديد لأنه مجال يعرف تطورا في كل لحظة.
  • يتطلب منك وقت أكبر لبناء جمهور حولك ويثق فيك.
  • وجود شركات وهمية.
  • وجود شركات حقيقية لكنها تتلاعب بالأرباح.

ما هو الفرق بين التسويق بالعمولة والتسويق الشبكي؟

بعد أن قمنا بتعريف خصائص كل من التسويق الشبكي والتسويق بالعمولة وبينا طريقة اشتغالهما، وسلبيات وإيجابيات كل واحد منهما، يمكننا الآن أن نتطرق إلى أوجه الاختلاف والفرق بينهما. والتي قد تكون بعضها مفهومة بشكل غير مباشر، وهي كالتالي:

  • التسويق الشبكي أو الهرمي محرم دوليا، والتسويق بالعمولة مسموح به بل ينصح به، وتعتمد عليه الشركات العالمية الكبرى، مثل أمازون، مايكروسوفت، وغوغل…، في التسويق لمنتجاتها وخدماتها للرفع من مبيعاتها ولتحقيق أرباح جيدة بشكل سنوي.
  • التسويق بالعمولة لا يتطلب تكلفة الانضمام عكس التسويق الهرمي.
  • التسويق بالعمولة يتيح للمسوق الحرية في اختيار المنتجات عكس التسويق الهرمي الذي يلزم المسوق بمنتجات معينة وربما لا تناسب توجهه أو المحتوى الذي يقدمه.
  • التسويق بالعمولة أكثر انتشارا من التسويق الشبكي وذلك يحقق انتشارا أوسع وأرباحا أكثر.

القواعد والمهام واضحة منذ البداية في Affiliat Marketing..

  • شركات Network Marketing  تطالب أعضائها بالبدأ ضمن شبكات أفراد العائلة والأقارب والأصدقاء، وذلك قد يسبب حرجا للكثير من الناس.
ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب