إعلان

كيف أتخلص من ضعف شخصيتي

كيف أتخلص من ضعف شخصيتي
ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب

إن امتلاك الكثير من الثقة بالنفس واكتساب شخصية قوية هو حلم كثير من الناس. بينما يحلم الكثير من الناس بشخصية قوية، إلا أن قلة من الناس فقط يحققونها بالفعل. فيما يلي بعض النصائح الفعالة والسهلة التي يمكنك إتباعها من أجل التخلص من ضعف الشخصية ولتقوية شخصيتك وزيادة احترامك لذاتك:

 تعرف على نفسك أولاً

الشيء الأول الذي يمكن أن يوضح لك كيفية التغلب على ضعفك هو الحفر بعمق في نفسك وإخراج كل شيء. تمامًا كما لو كنت تفكك في خزانة ملابسك.

واحدة من أفضل الطرق للقيام بذلك هي من خلال كتابة اليوميات. يومًا بعد يوم، والعمل على تخصيص كل يوم لموضوع معين.

أكتب عن انتصاراتك ومخاوفك وأخطائك وإنجازاتك والقيم  والأحلام وكل ما يمكنك التفكير فيه.

ستكون النتيجة مذهلة. على الرغم من وجود العديد من الأشياء السيئة، في نهاية هذه العملية ستجد نفسك أقوى بكثير وفريدة من نوعها وجميلة من الداخل مما كنت أعتقد.

 يمكنك أيضًا كتابة يومياتك بنفسك. اطرح على نفسك أسئلة ودوّن إجاباتك:

  • متى أشعر بالضعف؟
  • متى أشعر بالقوة؟
  • ما هو أضعف جزء في شخصيتي؟
  • كيف أحدد الشخص القوي؟

في بعض الأحيان، مجرد تحديد إدراكك لضعف شخصيتك يمكن أن يوضح لك كيفية التغلب على ضعفك، على طريقتك.

قيم ضعف شخصيتك

الشيء الذي تسميه “ضعف شخصيتي” يمكن أن يتحول إلى عكس ذلك تمامًا. على سبيل المثال أنت شخص خجول جدًا. أنت لست صامتًا للغاية، لكنك لست الشخص الذي يروي النكات في الحفلة أيضًا.

تشعر بالحرج بسهولة من أصغر الأشياء مثل التحدث على الهاتف بصوت عالٍ بما يكفي ليسمعها الآخرون.

اقرأ أيضا:  الذكاء الاجتماعي: 5 مفاتيح لتطويره بشكل فعال

يقال أن الخجل هو أفضل شيء عند الإنسان. فالخجل في حقيقة الأمر يُظهر أنك لست مزيفًا، ولا تحاول إثارة إعجاب أي شخص أو السعي بشدة لجذب الإنتباه”.  

تفاخر بنقاط ضعفك

تأتي أفضل النتائج بتقدير الذات من خلال مزيد من العمل مع نفسك.

ولكن إذا كنت تريد طريقة سريعة لتغيير نظرتك إلى نفسك، فإليك طريقة سريعة:

  • أكتب كل ما تعتبره نقطة ضعف لك. 
  • خذ الآن كل نقطة ضعف وحاول أن تجد جانبًا أكثر إشراقًا منها. 
  • لا تحكم على نفسك! كن متعاطفا. 

على سبيل المثال، إذا كنت تعتقد أنك تعاني من تدني احترام الذات، فعلى الأرجح أنك شخص متواضع ومهذب حقًا. هذه سمة لأنك تعرف دائمًا كيف تتصرف بنفسك. لن يفكر الآخرون فيك أبدًا على أنك مغرور.

  • أكتب كلمة “مغرور” أو “متعجرف” على أنها ضعفك؟ حسنًا، هذه سمة أيضًا أنت تعرف قيمتها ولا تخشى إظهارها. لن يخطو أحد فوق رأسك وستظل دائمًا الشخص الذي يمكنه حماية نفسك أو عائلتك في أي موقف غير سار.

كما ترى، لا يوجد كتاب قواعد الأمر كله يتعلق بالإدراك وقرارك بقبول نفسك والفخر به.

بصراحة، يجب أن تفخر بكل شيء في حياتك.

أحرص على زيادة التفكير الإيجابي وتقليل التفكير السلبي

التفكير الإيجابي يجعلك متفائلاً. لديك قوة الإيمان بأن الأشياء الجيدة ستحدث. بهذا الدافع، فإنك تعمل على تحقيق الأشياء الجيدة في حياتك. تلاحظ أيضًا فرصًا جيدة.

القليل من التفكير السلبي مهم أيضًا، لأنه يسمح لك بالتنبؤ بما يمكن أن يحدث بشكل خاطئ. يمكنك بعد ذلك التخطيط والإستعداد للتعامل مع هذه المواقف.

إبحث عن دافع قوي

يساعد التحفيز في الحفاظ على الرغبة مشتعلة، مما يمكّنك من المضي قدمًا لتحقيق أهدافك العالية.

إبحث عن سبب قوي وإيجابي لتحقيق هدفك. سيعطي هذا طاقتك للإستمرار بغض النظر عن مدى سوء الظروف.

حافظ على تركيزك

إبدأ بهدف أو هدفين. حافظ على غرفتك ومنزلك ومكتبك وسيارتك نظيفة وخالية من الفوضى. هذا يساعد في الحفاظ على تركيزك.

أحرص على تحسين لغة جسدك

أحرص على وضعية المشي و طريقتك في المصافحة باليد والإتصال بالعين وما إلى ذلك حتى تتمكن من الشعور بالثقة. تعلم كيفية استخدام هذا لصالحك. بهذه الطريقة ستحصل على مزيد من الإحترام وسيأخذك الآخرون بجدية أكبر.

اقرأ أيضا:  كيف أتخلص من مخاوفي

يجب أن تتجنب علامات تدني احترام الذات مثل: 

  • تحدب ظهرك 
  • خفض كتفيك 
  • عقد ذراعيك.

أحرص على أن تكون في أبهى حلة

تتحدث الطريقة التي يرتدي بها الشخص كثيرًا عن ثقة هذا الشخص بالإضافة إلى حالته العقلية والعاطفية والإقتصادية الحالية.

ما ترتديه وكيف تحمله هو انعكاس واضح لشخصيتك.

لذلك، يجب أن تختار ارتداء ملابس أنيقة، مع مراعاة راحتك وخط المهنة والطقس والموضة الحالية. ليس عليك إنفاق الكثير على الملابس. لا يجب أن تكون باهظة الثمن. فقط تأكد من نظافته وأن تكون مجموعة ألوان متناسقة ومناسبة.

أطلب المساعدة عند الحاجة

كونك قويًا لا يعني أنه لا يجب عليك طلب المساعدة.

هذا يعني أنه يجب عليك الإعتراف بذلك عندما لا يمكنك أن تفعل أفضل من الآخرين أو لا تعرف كيف تفعل ذلك. في ذلك الوقت، لا تتردد في طلب المساعدة. 

لا تنغمس في الشفقة على الذات

تستنزف الشفقة على الذات كل الطاقة العقلية والعاطفية. هذا يقتل ثقتك بنفسك واحترامك لذاتك. كما أنه يزيد من حالة البؤس التي تعيشها حاليًا.

في حال كنت معتادًا على الشفقة على النفس، توقف عنها فورًا.

توقف عن القلق بشأن المستقبل

القلق بشأن مستقبلنا بشأن حياتنا المهنية وصحتنا ومعيشتنا وأموالنا، وما إلى ذلك، يجعلنا نشعر بالخوف. إن القلق لا يصنع شيئا. توقف عن القلق وابدأ في اتخاذ إجراءات لتحقيق أهدافك. 

كن على صواب وتقبل أخطائك

الكثير من الأنا يجعلنا متعجرفين ومزيفين وغير مرنين.

للإنتقال من شخصية ضعيفة إلى شخصية قوية، أترك نفسك وافتح باب الفرص لنفسك. كن سعيدًا ومتقبلًا حقًا لأخطائك.

أحرص على التأكيدات الإيجابية في باطن عقلك

إن أذهاننا حديقة خصبة، مهما كانت البذور التي ترميها هناك عن طريق الإختيار أو عن غير قصد، فإنها ستنمو لتصبح نباتات من الزهور والفواكه أو لتصبح أعشاب ضارة. على حسب ما زرعت تحصد.

اقرأ أيضا:  كيف تكتسب الشجاعة

من الحقائق المعروفة أن الحديث الذاتي المتعمد بطريقة إيجابية وبناءة سيجعلك شخصًا أكثر سعادة وثقة بالنفس و سيمكنك من مواجهة ضعف شخصيتك والحصول على شخصية قوية.

واحدة من أفضل الطرق للقيام بذلك هي القيام بالتأكيدات الإيجابية بانتظام.

أحرص على إحاطتك بأشخاص إيجابيين

سيكون لطبيعة وموقف وشخصية ومستوى نجاح الأشخاص الذين تعمل معهم ولديك معهم صداقة أو شريك لك تأثير مباشر وقوي على تكوين شخصيتك. سيحدد هذا أيضًا مستوى النجاح الذي من المحتمل أن تحققه.

لذلك اتخذ قرارًا في هذه اللحظة بأن تكون بجانب الإيجابيون فقط. يجب أن يكون أصدقاؤك وشركائك أشخاصًا يتمتعون بموقف إيجابي، وبنهج سعيد ومتفائل في حياتهم.

إستبدل العادات السيئة بالعادات الجيدة

عاداتنا هي جزء لا يتجزأ من الشخصية العامة. لدينا جميعًا بعض العادات الجيدة وبعض العادات ليست جيدة أو ربما عادات سيئة وغير مرغوب فيها.

على سبيل المثال، قضم الأظافر والإبتعاد عن التحدث إلى الغرباء واهتزاز الساق هي بعض العادات غير المرغوب فيها. ولكن إذا حاولت إيقافهم بوعي، فسيكون ذلك تطبيقًا لقوة الإرادة ولن يكون فعالاً إلا لفترة قصيرة من الزمن.

أفضل حل هو استبدال العادة السيئة بعادة جيدة. إذا كنت تخجل من التحدث إلى الغرباء في حفلة، فتعلم التحدث أمام الجمهور، وحسّن مهارات الإتصال الخاصة بك واجعل من الحديث عن عمد محادثة مع شخص جديد في كل مرة تذهب فيها إلى حفلة.

مارس التأمل كل يوم

حاول التأمل مرة واحدة على الأقل يوميًا.

إذا كان عقلك مليئًا بالأفكار والقلق، فسوف تتبدد طاقتك. عندما لا يتم تصحيح عادة القلق والتفكير السلبي، فإنه يترك الشخص ضعيفًا ومرهقًا وستظهر عليه أنه ضعيف الشخصية.

يمنحنا التأمل القدرة على التحكم بفعالية في عواطفنا وأفكارنا وسلوكنا بطرق تجعلنا أشخاص أقوى وتمكننا من التخلص من ضعف شخصيتنا.

الخلاصة

من خلال ما سبق فإن التغلب على ضعف شخصيتك رهين بالخطوات التالية:

  • 1. حدد ضعفك.
  • 2. حاول أن تجد جانبًا أكثر إشراقًا لشخصيتك.
  • 3. احتضن هذا الجانب كجزء من اللوحة المثالية لشخصيتك.

وفي الأخير آمل أن تكون هذه النصائح مفيدة لك.

ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب

إعلان