كيف أنقذ مشروعي من الفشل

جزء أساسي من التغلب على فشل المشروع متجذر في العقلية التي لديك. يبدأ بموقف مرن وإيجابي ورغبة في التغيير.

وشدد ونستون تشرشل على هذا العامل الحيوي قائلاً: “التحسين يعني التغيير؛ أن تكون مثاليًا هو التغيير كثيرًا “.

الفشل جزء من الحياة، وهذا يشمل فشل المشروع. وفي هذه المقالة سوف نقدم لك مجموعة من النصائح التي ستساعدك في استعادة ربحيتك وثقتك بنفسك وكيف تنقذ مشروعك من الفشل؟

كيف أنقذ مشروعي من الفشل

1. حافظ على موقف إيجابي

من أصعب الأشياء التي يجب عليك القيام بها عند مواجهة الفشل محاولة الحفاظ على موقف إيجابي. ومع ذلك، من المهم جدًا أن تفعل هذا لأن موقفك سيكون له دائمًا تأثير كبير على كيفية تقدم الأشياء، لذا فإن أول شيء عليك القيام به عند محاولة تغيير الأمور في مشروعك هو إيجاد طريقة للبقاء إيجابيًا.

يمكن القيام بذلك من خلال الخروج بأهداف قصيرة المدى تعتقد أن مشروعك يمكن أن يحققها.

إذا سارت الأمور على ما يرام، فسيكون ذلك بمثابة دفعة قوية للمعنويات، ليس فقط بالنسبة لك ولكن لموظفيك أيضًا.

وهذا بالضبط ما ستحتاجه لإنقاذ مشروعك.

2. ابحث عن بعض الافكارالجديدة

اذا كان مشروعك يسير في المسار الخطأ، فمن المحتمل أنك قضيت ساعات وساعات في محاولة التوصل إلى طريقة لتغيير الأمور.

في مثل هذه الحالات، يميل الناس إلى تجاهل أي أفكار يسمعونها وما زالوا يحاولون التعامل مع المشكلة بأنفسهم.

افعل هذا، وقد تفوتك فرصة جديدة مثالية لعملك. لذا  تحدث إلى أصدقائك وعائلتك واعرف ما إذا كان بإمكانهم ابتكار شيء يمكن أن يستفيد منه عملك.

3. تبنى موقف التفكير المستقبلي

الفشل هو ببساطة فرصة للبدء من جديد، لكن هذه المرة بطريقة أكثر ذكاءً.

لذالك يجب عليك ان تقوم بوضع خطة عمل تساعدك على نجاح مشروعك. فيمكنك الانطلاق برسم النتائج  والاهداف التي تريد ان يصل اليها مشروعك على المدى القريب والمتوسط والبعيد. ولمساعدتك على وضع استراجية لعملك نقترح عليك ما يلي:

  • توضيح مهامك
  • المنتجات أو الخدمات التي ستقدمها
  • مكانة عملك
  • طرق البحث عن العملاء المحتملين
  • استراتيجيات التسويق
  • طرق لتضع نفسك في مواجهة منافسيك
اقرأ أيضا:  ما هو التحليل التنافسي؟ وكيفية تحليل المنافسين في السوق خطوة بخطوة

هذه القائمة ليست محدودة. يمكن أن تكون رؤيتك كبيرة أو صغيرة كما تريدها. الشيء المهم هو جعلها قابلة للتطبيق وقابلة للتحقيق.

4. إدارة الأموال

هذا التحدي له وجوه مختلفة.

في البداية، قد يكون لديك مشاكل من حيث الدخل. بدلاً من جني الأموال، من الممكن أن تجد نفسك تقوم بتدفق مدخراتك إلى مشروعك.

في هذه الحالة لا تكتسب المال فحسب  بل تنفق المال في محاولة لمنع مشروعك من الفشل . على الجانب الآخر، بمجرد أن يجني مشروعك المال، هناك الكثير من التفاصيل المالية التي يجب التعامل معها.

تحتاج إلى إدارة المخزون والدفع للبائعين، وإصدار الرواتب، وتغطية الضرائب، وإدارة التدفق النقدي بشكل عام.

نظرًا لأن هذا يمكن أن يصبح معقدًا، فمن المستحسن أن تقوم بتعيين محترف مثل محاسب أو محاسبة، لمنع إدارة الأموال من أن تصبح سببًا لفشل مشروعك.

5. ابحث عن مصادرجديدة للتمويل

اليوم معظم المشاكل التي تواجهها الشركات مالية.

لحسن الحظ، يمكن حل بعض هذه المشاكل عن طريق توسيع ميزانيتك.

وربما تعتقد أنه لا توجد طريقة يمكنك من خلالها جلب المزيد من الأموال. أنت مخطئ في هذا لأن هناك طرقًا للحصول على المزيد من الأموال حتى عندما تشعر أن عملك على وشك الفشل. هناك شركات تقدم تمويلاً للأسهم وقد يكون اللجوء إليها طريقة مثالية لإنقاذ مشروعك من الفشل.

مع وجود المزيد من الأموال في جيبك، ستتمكن من تسويق منتجاتك أو خدماتك أو تحسينها، الأمر الذي سيحقق دائمًا نتائج إيجابية ويطور مشروعك.

6. اجعل عملائك في صميم عملك

وفقًا لإحصائيات Gartner، يأتي 80٪ من إيرادات الشركة من 20٪ من عملائها.

العملاء المخلصون هم قصص نجاح مشروعك. قم بإشراكهم في استراتيجيات عملك، وتخطيط حملات التسويق، وتطوير المنتجات الجديدة.

اقرأ أيضا:  إدارة المخاطر المالية

شارك بدراسات الحالة الخاصة بهم، وفكر في وجهات نظرهم، واستوعب ملاحظاتهم (سواء كانت جيدة أو سيئة)  واجعلهم يشعرون بأهميتهم.

تعرف ستاربكس أكبر سلسلة مقاهي في العالم مدى أهمية أخذ تجربة العملاء على محمل الجد. عند التوظيف، يتم فحص الموظفين المحتملين لموقفهم الجيد واهتمامهم بالعميل وحماسهم لتلبية احتياجاتهم. لا تخشى الشركة استثمار الوقت والمال في إنشاء أفضل تجربة خدمة عملاء يمكن أن تقدم.

7. دراسة المنافسين

إذا دخلت في مجال توجد فيه منافسة كبيرة قد يكون هدا سببا مباشرا في فشل مشروعك، خاصة في مراحلك الاولى من بداية عملك لان منافسيك في المجال راكموا الخبرة والتجربة الكافية لعدة سنوات والتي تخول لهم احتكار السوق كليا او جزئيا، فكيف يمكنك دراسة منافسيك؟

لدراسة المنافسين يجب يجب عليك معرفة  مداخيلهم وطرق ترويج سلعهم وكمية مبيعاتهم وما إلى ذلك…، فضلا عن دراسة منافسيك يجب عليك دراسة عملائهم ايضا فبالاضافة الى جمع المعلومات حول  طبيعتهم ومناطق سكناهم، ورغباته، يوصى ايضا بدراسة حتى أوضاعهم العائلية والاجتماعية، وذالك من أجل توفير خدمة احسن وافضل في المستقبل، تكون أقرب إليهم مما يقدمه المنافسون.

8. التسويق والإعلان

هذه المرحلة مهمة جدا في انقاذ وتفادي  فشل مشروعك في المستقبل، فالتسويق والاعلان مهمان جدا لأي مشروع في بداية الطريق وحتى المتطورة منها إذ كل الشركات في العالم تعتمد على الاشهار والاعلام وذلك لإيصال منتوجاتها لأكبر شريحة ممكنة من العملاء و المستهلكين سواء داخل أو خارج الوطن.

9. ابحث عن شريك تجاري

لقد سمعنا جميعًا المثل القائل بأن رأسين أفضل من رأس واحد.

هذه هي الحقيقة بشكل خاص عندما يتعلق الأمر بإنقاذ مشروع من الفشل. يمكن لشريكك التجاري الجديد استثمار بعض الأموال والإمدادات أو الخروج بأفكار تساعدك على تغيير الأمور.

اقرأ أيضا:  كيفية ادارة مشروع مقهى

قد تجد حتى شخصًا لديه خبرة في إنقاذ الأعمال التي هي على وشك الفشل ويعرف بالضبط ما يجب القيام به.

علاوة على ذلك، يمكن أن يمنحك شخص خارجي نظرة جديدة تمامًا على عملك، والذي قد يكون فقط ما تحتاجه للحفاظ على عملك قائمًا.

10. استثمر في مستشار أو موجه واستخلص من خبرته

ابحث عن مرشد أو مستشار أعمال لإرشادك. استفد من مجموعة معارفهم وخبراتهم الشخصية لمساعدة عملك على النمو.

وفقًا لدراسة أجرته Sage، فإن 93 ٪ من الشركات المتوسطة الحجم تنسب الفضل لمرشديها لمساعدتهم على النجاح.

من الصعب إدارة الأعمال بمفردها.

يحتاج رواد الأعمال إلى التشجيع والإرشاد والطمأنينة عند مواجهة المشاكل. كان الموجهون في مواقف مماثلة، وهم يعرفون كيفية مساعدتك. سيشاركونك النصائح القيمة، ويقدمون لك ملاحظات بناءة، ويربطونك بالأشخاص المناسبين.

متى يعتبر المشروع فاشل؟

يصبح المشروع فاشلاً عندما لا يقدم ما هو مطلوب ضمن الميزانية والوقت المتفق عليهما. ومع ذلك، في معظم الحالات يقرر أصحاب المصلحة ما إذا كان المشروع ناجحًا أم فشلًا بناءً على حكمهم ورضاهم بالنتيجة.

تعتبر بعض المشاريع أيضًا فاشلة إذا لم تفي بالتوقعات المالية أو فشلت في تحقيق هدف عائد الاستثمار.

هناك عدد من الأسباب، والخبر السار هو أنه يمكنك معالجة كل عقبة وإنجاح مشروعك التالي (والمشروع الذي يليه والآخر بعده) فلدينا العديد من المقالات ستساعدك في معالجة أيا من مشاكل مشروعك.

خلاصة القول، على الرغم من أنه ليس من السهل انقاذ مشروع من الفشل، إلا أنه ليس مستحيل و يمكن القيام بذالك.

لا تغفل عن شغفك وقيادتك. بدلاً من ذلك، استند إليهم في الأوقات الصعبة وحاول الحفاظ على إطار ذهني إيجابي.

لقد بنيت هذا العمل في المقام الأول. والآن ،مع نفس التفاني والمهارة والعزيمة، حان الوقت لضبطه بشكل صحيح.

كُتب بواسطة

رائد الأعمال العربي

فريق متخصص في البحث والدراسة في عدة مجالات ضمن نطاق ريادة الأعمال، ومن أهم المجالات التي نتخصص في الكتابة عنها هي: كيفية إنشاء المشاريع بالسعودية، الإدارة، القيادة، إدارة الموارد البشرية...