مشروع ناجح ب 50 الف ريال

امتلاك مشروع مربح وبأقل تكلفة حلم يستحوذ على تفكير الكثيرين لكن معظمهم يصتدم بحاجز رأس المال والبعض الآخر يرى أن  الإشكالية تكمن في إيجاد فكرة مشروع ناجح في هذا المقال سنعرض عليك مجموعة أفكار لمشاريع مربحة جدا و ب 50 ألف ريال فقط.
 لكن قبل أن نبدأ علينا أن نذكرك أن أي مشروع تجاري لا يكون بكل ما تملكه من مال فقد لا ينجح المشروع فتكون هنا الخسارة أكبر، كما يجب عليك دائما أن تقوم بدراسة جدوى شاملة  بهدف امتلاك خلفية متكاملة حول المشروع وهذا ما سيساعدك على مضاعفة فرص نجاحك ويقلل من الخسائر في حال فشل المشروع لا قدر الله.

مشروع بيع الاثاث المستعمل

في الآونة الأخيرة ازداد الإقبال على الأثاث المستعمل،حيث تقوم الفكرة على شراء الأثاث المستعمل وإعادة بيعه بنفس حالته أو بعد صيانته وتجديده،ستحتاج إلى موقع مناسب وطريقة عرض جذابة،كل هذا فقط ب تكلفة إنشاء لا تتعدى ال50 ألف ريال، هذا ما يجعل هذا العمل  من المشاريع المربحة  كما أنه لا يتطلب مهارة خاصة أو أجهزة كثيرة بلإضافة إلى استثمار أولي  منخفض نسبيا،وتكاليف التشغيل الشهرية منخفضة مع هامش ربح جيد.

مشروع منظم حفلات للأولاد الصغار

هو عبارة عن مشروع ب 50 ألف ريال من نوع آخر،فقد زاد الطلب في الفترة الأخيرة حول كل ما يتعلق برفاهية الأطفال خصوصا مواضيع حفلاتهم وأعياد الميلاد وحتى تحديد جنس الجنين، ويعتبر تأسيس مشروع صغير من هذا النوع غير مكلف،فما عليك سوى إنشاء صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي وعرض أفكارك وخدماتك عن طريق الصور أو الفيديوهات،بلإضافة إلى العاقد مع بائعي الحلويات ولوازم الحفلات والزينة ثم تحديد السوق المستهدف.

مشروع تصميم الملابس و خياطتها

 تعد الموضة موضوع نقاش كبير ،فإذا كنت خياط وتتقن تصميم الملابس الجاهزة فهذه المهارة تعتبر كنزا ثمين،
ويمكنك الاشتغال بأكثر من طريقة أي إما بتصميم ملابس جاهزة كإنتاج خاص وتقوم بعرضها في محلك أو مواقع التواصل الإجتماعي أو التعاقد مع بعض المواقع الإلكترونية والمحلات التجارية الكبرى لتزويدهم بتصاميمك مقابل أجر.

اقرأ أيضا:  مشروع محل مستحضرات التجميل بالسعودية

مشروع إصلاح أجهزة الكمبيوتر

هو عبارة عن مشروع ناجح ب 50 ألف ريال،فقد حققت صناعة إصلاح أجهزة الكمبيوتر أكثر من 20 مليار دولار في العام السابق،نظرا للارتفاع تكاليف إصلاح هذه الأجهزة خصوصا في الدول العربية، كل هذا جعل من المشروع فرصة ذهبية، يمكنك إعداد هذا المشروع بتكلفة 50 ألف ريال تشمل إيجار المحل وتجهيز وشراء معدات وأدوات الإصلاح.

مشروع مصور حفلات بأسلوب مختلف

يعد هذا المشروع واحد من بين أنجح المشاريع التي يمكن إنشاؤها ب 50 ألف ريال،إن أغلب أصحاب الحفلات يكونو على تعاقد مع مصورين محترفين،الذين يتقاضون أجور ضخمة بالرغم من أن طرق تصويرهم متكررة و مبتذلة، لكن مع التطور التكنولوجي و سيطرت السوشل ميديا على قلب البيوت السعودية أصبح الطلب أكثر على تقديم خدمات التصوير بتقنيات جديدة مثل البانوراما وتقنية 360، و تسجيل وتنسيق المقاطع المناسبة لمواقع التواصل الاجتماعي مثل سناب شات، تيكتوك، انستغرام  وغيرها.
يمكنك التسويق لمشروعك عبر التسجيل بمواقع العمل الحر العالمية أو العربة مثل مستقل وخمسات وعرض نموذج من الصور التي قمت بإلتقاطها أو إنشاء حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي وعرض خدماتك عليها،تقدر تكلفة المشروع ب 50 ألف ريال تشمل شراء الكاميرات وجهاز كمبيوتر.

مشروع مصمم ومنسق غرف الأطفال

 ازدادت فرصة نجاح هذا المشروع مع الاهتمام بسعادة ورفاهية الأطفال فإذا كنت تملك ذوق عالي و معرفة بالديكورات و الألوان، بإمكانك أن تبدأ بهذا المشروع عن طريق عرض نموذج من أعمالك  وأفكارك الديكورية عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتشجيع الناس على التعامل معك كما يمكنك الاتفاق مع موردي البضائع والأثاث والدهان لكي يقوم بترشيحك لزبائنهم.

مشروع بيع إكسسوارات الأجهزة التقنية

يعتبر هذا المشروع من المشاريع التي لا يتعدى رأس مالها ال 50 ألف ريال وتقوم فكرة المشروع على إنشاء محل صغير لبيع إكسسوارات الأجهزة.
يتم بيع إكسسوارات الأجهزة التقنية مثل الحواسيب و الهواتف والتلفاز في الجملة أو في مصنعها بثمن منخفض جدا وما عليك انت سوى شراؤها و إعادة بيعها في محلك بثمن أعلى قليلا من ثمنها الأصلي لضمان تحقيق هامش ربح مرضي وجيد.

اقرأ أيضا:  مشروع تربية النحل في السعودية

ختاما انتبه أن يكون اختيارك لمشروع مامجرد تقليد للآخرين كما يفعل الكثيرين،حيث يحاولون تقليد مشاريع ناجحة دون مراعاة اختلاف الظروف ،فإذا كنت مصرا على التقليد فعليك البدأ  من حيث انتهى الاخرون من تطوير وتحسين، فالسوق لا يرحم والمستهلك اذكى من الجميع.

كُتب بواسطة

رائد الأعمال العربي

فريق متخصص في البحث والدراسة في عدة مجالات ضمن نطاق ريادة الأعمال، ومن أهم المجالات التي نتخصص في الكتابة عنها هي: كيفية إنشاء المشاريع بالسعودية، الإدارة، القيادة، إدارة الموارد البشرية...