إعلان

شراء أسهم شركات في المغرب
ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب

يمثل السهم جزءًا من رأس مال الشركة. إنه بطريقة ما سند الملكية لجزء من الشركة التي أصدرته. تتناسب الحصة التي يمتلكها الشريك في الشركة مع عدد الأسهم التي يمتلكها في هذه الشركة.

بعبارة أخرى بشراء الأسهم، تصبح مالكًا لجزء من رأس مال الشركة التي أصدرت تلك الأسهم. لهذا السبب، لديك عدد من الحقوق، مثل الحق في تلقي أرباح الأسهم إذا حققت الشركة أرباحًا كافية أو بيع أسهمك لكسب المال. يمكنك اختيار الإستثمار عن طريق شراء الأسهم الفردية أو أسهم الصناديق المشتركة.فكيف يمكن شراء أسهم شركات بالمغرب؟

كيفية شراء أسهم الشركات بالمغرب

إنشاء إطار للإستثمار

  • حدد أهدافك

 إقض بعض الوقت في التفكير في سبب تفكيرك في شراء الأسهم. هل تستثمر لبناء صندوق طوارئ في المستقبل، أو شراء منزل، أو دفع نفقات الكلية؟ هل تستثمر للتقاعد؟

  • حدد إطار زمني لك 

ستحدد أهداف استثمارك الفترة الزمنية التي ستظل فيها استثماراتك موضوعة. كلما طالت مدة الإستثمارات، زادت احتمالية عائدات أكبر.

  • إفهم احتمالية مخاطرتك

 جميع الإستثمارات بها مخاطرة. هناك احتمالية دائمة أنك ستفقد بعض أو كل مالك. فلا تضمن عائدا على استثماراتك، حتى لا تضمن الحصول على رأس مال استثماراتك. يطلق على مدى المخاطرة التي أنت على استعداد لتأخذها “تحمل المخاطرة”.

  • أحسب الاستثمارات المطلوبة لبلوغ أهدافك 

إستخدم واحدة من العديد من الآلات الحسابية للإستثمار أو التقاعد الموجودة على الإنترنت مجانية.أحسب معدل العائد الذي يجب أن تكسبه والإستثمارات المطلوبة لبلوغ أهدافك.

اختيار الإستثمارات

إفهم الأنواع المختلفة من الإستثمارات

 المهمة التالية هي إختيار أي أنواع الإستثمارات هي الأنسب لك. خطوة أولى مهمة لفهم أنواع مختلفة من الإستثمارات المتاحة.

إفهم المصطلحات الأساسية

يعتمد الكثير من الناس على الأخبار المالية لفهم أداء أسهم الشركات المختلفة أو فهم السوق بصفة عامة. للحصول على الإستفادة القصوى من هذه المصادر المعلوماتية، من المهم فهم العديد من المصطلحات الرئيسية.

  • ربحية السهم الواحد EPS: جزء من أرباح الشركة يُدفع للمساهمين. هذا الأمر مهم إن كنت تأمل في كسب الأرباح على استثماراتك.
  • الرسملة السوقية (القيمة الرأسمالية السوقية): القيمة الإجمالية لجميع أسهم الشركة. فهي تمثل القيمة الإجمالية للشركة.
  • عائد حقوق الملكية: مقدار الدخل الخاص بالشركة، بالنسبة للمبلغ المُستثمر من قبل المساهمين. هذا الأمر مفيد لمقارنة الشركات في نفس الصناعة لتحديد الأكثر ربحا.
  • بيتا: مقياس لتقلب الأسهم، بالنسبة للسوق ككل. وهي مقياس مفيد لتقييم المخاطر.وكقاعدة عامة للإبهام، فإن أرقام بيتا الأقل تمثل تقلبات منخفضة نسبيًا. كما أن الأرقام الأعلى تمثل ارتفاع في التقلبات.
  • المتوسطات المتغيرة: متوسط سعر السهم الواحد لشركة ما على فترة زمنية محددة. قد يكن هذا مفيدا للغاية في تحديد ما إن كان السعر الحالي للسهم هو صفقة جيدة أم لا.
اقرأ أيضا:  كيفية بدء مشروع تربية الأغنام بالمغرب [2021]

إهتم بالمحللين

 قد يكون تحليل السهم أمرًا مضيعا للوقت ومربكا، خاصة للمبتدئين. وعلى هذا النحو، فقد تحتاج لإستخدام أبحاث محللين أسهم. عادة ما يراقب المحلل شركات معينة بشكل دقيق لتقييم أدائها.

  • حدد إستراتيجية الإستثمار الخاص بك

 بمجرد جمع معلوماتك، حان الوقت للتفكير في إستراتيجية إستثماراتك. لدى مختلف المستثمرين مناهج مختلفة، وهناك العديد من العوامل لتضعها في إعتبارك.

شراء الأسهم

فكر في وسيط خدمة كاملة

هناك العديد من الطرق التي تشتري بها أسهمك. لدى كل منها مميزاتها وعيوبها. إن كان لديك خبرة قليلة أو ليس لديك خبرة إطلاقا في شراء الأسهم فقد تحتاج لبدء الأمر مع شركة خدمات كاملة. شركات السمسرة باهظة الثمن، لكنها تأتي بمشورة الخبراء.

فكر في سمسار بخصم

إن لم تكن ترغب في دفع عمولة عالية لنشاط سوق أسهمك، يمكنك إستخدام شركة تقدم خصم أو شركة سمسرة أونلاين.

فكر في خيارات الشراء المباشر

 تسمح هذه الخطط للمستثمرين بشراء الأسهم من الشركة مباشرة بناء على اختياراتهم. فهي تأتي على هيئتين: خطط الإستثمار المباشر وخطط إعادة استثمار الأرباح.

إفتح حساب

بغض النظر عن الخيار الذي تختاره، فستكون خطوتك التالية هي فتح حساب. ستحتاج لملء بعض الإستمارات وقد تحتاج لإيداع بعض المال.ستختلف التفاصيل بناء على الخيار الذي تختاره لإنهاء مشترياتك.

  • إن كنت تستخدم شركة خدمات كاملة، انتق سمسار ترتاح معه لتُشارك معه المعلومات المالية الخاصة بك. إن أمكن، إجتمع معه وجها لوجه بحيث تتمكن من تفسير إحتياجاتك وأهدافك بتفاصيل معينة. كلما زادت معلومات السمسار، كلما زادت قدرته على حل احتياجاتك.
  • إن استخدمت شركة سمسرة تقدم خصمًا، ستحتاج لإنهاء بعض العمل الورقي على الأنترنت.قد تحتاج لإرسال بريد بأشكال أخري والتي تحتاج توقيعات مادية. 
  • إن استثمرت بطريقة خطط إعادة استثمار الأرباح أو خطط الإستثمار المباشر، ستحتاج لإستكمال وثائق على الأنترنت ووثائق مادية قبل شراء أسهمك الأولى. ستحتاج أيضا لإيداع مبلغ نقدي لأي تعاملات قبل إجرائها.

قم بإجراء طلبية

 بمجرد انتهائك من إجراء حساب، ينبغي حينها أن تكون عملية شرائك الأولي سريعة وسهلة. مرة أخري، من خلال التفاصيل التي ستختلف بناء على كيفية قيامك بإجراء عملية الشراء.

  • قم باستدعاء سمسارك، إن اخترت شركة خدمات كاملة. سيقوم هو بشراء الأسهم لك. سيكون حسابك مفتوحًا بالفعل، لذا سيطلب منك رقم الحساب. سيحرص على أنك واحد من أصحاب هذه الحسابات. ثم سيُؤكد السمسار طلبك قبل أن يقوموا بإجراء الأمر في النظام. إستمع بحرص. السماسرة بشر وقد يُخطئوا في تنفيذ أمر.
  • إن اخترت شركة تقدم خصمًا، فمن المرجح أن تقوم بالتداول عبر الأنترنت.عند القيام بهذا الأمر احرص على اتباع التعليمات بدقة. لا تخلط بين سعر السهم وبين المبلغ الذي تريد استثماره. على سبيل المثال، إن كنت تريد أن تستثمر 50.000 درهم في تداول أسهم بسعر 450 درهم للسهم فقد لا ترغب حينها في تنفيذ أمر 50.000 أسهم. سيكلفك هذا 22500.000 درهم بدلا من 50.000 درهم.
  • إن كنت تستخدم خطط إعادة إستثمار الأرباح أو خطط الإستثمار المباشر، يمكنك إيجاد العمل الورقي على موقع الشركة. وإلا، يمكنك الإتصال بقسم مساهم الشركة واطلب منهم أن يُرسلوا العمل الورقي لك.
اقرأ أيضا:  كيفية تأسيس شركة فردية في المغرب

راقب استثماراتك

من المهم أن نتعرف على أن الأسهم وسوق الأسهم متقلب كليا. ترتفع القيمة وتنخفض، خاصة على المدى القصير. إن رأيت أن أحد استثماراتك تؤدي دائما بشكل سيء، فقد حان الوقت للنظر في تغيير حقيبتك الإستثمارية.

سوق شراء الأسهم في المغرب

يعد إصدار الأسهم طريقة تمول بها الشركة نفسها. في الواقع، لجمع الأموال، يمكن للشركة تقليديًا المضي قدمًا بثلاث طرق مختلفة:

  • إقتراض المال من البنك؛
  • إقتراض الأموال مباشرة من المستثمرين في الأسواق المالية (إصدار السندات)؛
  • بيع أسهم رأس مالها للمستثمرين (إصدار أسهم).

فعندما تبيع الشركة حصصًا من رأس مالها للمستثمرين لتمويل نفسها، فإنها تصدر أسهمًا. يوجد سيناريوهان.

الإحتمال الأول: تقدم الشركة رأس مالها في البورصة، في ما يسمى بالسوق “الأساسي”، أي سوق الأسهم الجديدة. 

الإحتمال الثاني: شركة مدرجة بالفعل في البورصة، وتحتاج إلى المال، تختار إصدار أسهم جديدة. وسوف تبيعها في السوق الأولية. هذا يسمى زيادة رأس المال. تم اتخاذ هذا القرار في اجتماع عام غير عادي.

من الواضح أن السوق الأولية ليست الوحيدة. من الممكن تمامًا شراء الأسهم من شخص آخر غير الشركة المصدرة. عندما يتم إدراج شركة في البورصة، يمكن في الواقع إعادة بيع أسهمها في السوق “الثانوية”. ببساطة، هذا هو سوق الأسهم المستعملة.

أنواع أسهم الشركات بالمغرب

نميز بين نوعان رئيسيان:

  •  الأسهم الكلاسيكية، وهي الأكثر انتشارًا، والتي تمنح مالكها الحق في التصويت في الإجتماعات العامة للمساهمين وتلقي أي أرباح؛
  • الأسهم الممتازة، التي لا تمنح حقوق التصويت في الإجتماعات ولكنها تمنح صاحبها حق الأولوية على المساهمين التقليديين، مما يعني أنه في حالة إفلاس الشركة، في وقت تصفيتها، سيتم تعويضهم أمام المساهمين التقليديين .

طرق كسب المال من الأسهم في المغرب

هناك طريقتان يمكن للمستثمر الذي يمتلك الأسهم أن يكسب المال بها. من ناحية أخرى، يمكن للسهم أن يدفع أرباحًا وفي هذه الحالة، يتلقى حامل الضمان كل عام أو عدة مرات في السنة مبلغ يتوافق مع عائد السهم. لاحظ أن ليس كل الشركات تدفع أرباحًا. يمكنهم فعل ذلك لكنهم غير مجبرين على القيام بذلك بأي حال من الأحوال يمكنهم الإحتفاظ بهذا الجزء من الأرباح لتمويل تنميتهم. هذا لا يعني أن المساهم لن يكسب المال من خلال الإستثمار في شركة من هذا النوع.

اقرأ أيضا:  كيفية إنشاء شركة متعددة الخدمات بالمغرب

في الواقع، هناك طريقة ثانية للمساهم لكسب المال من خلال السهم وهي تحقيق مكاسب رأسمالية أثناء إعادة البيع. وهذا يعني أن المساهم قد باع حصته بأكثر مما اشتراه (إرتفع سعر السهم).

مزايا الإستثمار في سوق الأسهم بالمغرب

الإستثمار في البورصة في المغرب بسيط ومفتوح للجميع

توجد العديد من المظاريف لإستيعاب استثماراتك في الأسهم: PEA و PEA-PME،وحساب الأوراق المالية، وحتى التأمين على الحياة عبر وحدات الحساب.

تتوفر هذه المظاريف في جميع البنوك والوسطاء عبر الأنترنت تقريبًا. في معظم الأوقات، يكفي فقط بضع مئات من الدرهم لفتح إحدى هذه الوسائط. المدفوعات منتظمة أو لمرة واحدة، الخيار لك.

يمكنك الإستثمار في الأسهم، ولكن أيضًا في الأموال أو أدوات التتبع.

الإستثمار في سوق الأوراق المالية يساهم في الإستفادة من الأداء الفريد للأسهم

 تظهر الأسهم، على المدى الطويل، أداءً لا مثيل له في كثير من الأحيان. لكن الأسعار تتقلب بشكل كبير، مما قد يضر بالمستثمر الذي سيحتاج إلى الخروج في الوقت الخطأ.

تشكل الأسهم، من ناحية أخرى، فئة أصول أساسية. في الواقع، يظهرون أفضل أداء طويل المدى في المتوسط ​​السنوي. لذلك تذكر أنه على المدى الطويل، تعتبر الأسهم استثمارًا مربحًا للغاية وآمنًا بشكل مدهش.

سيكون من الخطأ أيضًا أن تحرم نفسك من سحر العوائد الكبيرة.

الإستثمار في البورصة يدعم الإقتصاد والأعمال

عن طريق شراء الأسهم في البورصة، يكتسب المرء أسهمًا في شركة. في الواقع، يمثل كل سهم حصة من رأس مال الشركة. تتناسب الحصة التي يمتلكها الشريك في الشركة مع عدد الأسهم التي يمتلكها في هذه الشركة. عندما تشتري سهمًا، فإنك تصبح ما يسمى بالمساهم، مما يعني أنك أصبحت شريكًا في الشركة لا أكثر ولا أقل.

يسمح بيع أسهم رأس مال شركة للمستثمرين في جمع الأموال لتطوير نشاطها (إطلاق منتج جديد وتمويل البحث والتطوير والنشر الدولي وما إلى ذلك).

لذلك فإن شراء الأسهم هو وسيلة لدعم الشركات التي يعتقد أن لها قيمة حقيقية، والتي تقدم منتجات وخدمات مفيدة للمجتمع.

الإستثمار في البورصة ضروري لتمويل مشاريعك

الإستثمار في البورصة ضروري للغاية لتحقيق مشاريع طويلة الأمد وعلى وجه الخصوص:

  • استثناء التقاعد.
  • تمويل دراسة أبنائه.
  • تنفيذ مشروع عقاري (شراء مسكن رئيسي أو ثانوي).

من خلال التمكين من تحقيق الأداء طويل الأجل، تمثل الأسهم وسيلة مميزة لتمويل المشاريع ذات الأفق الإستثماري الكبير.

ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب