إعلان

كيفية إنشاء جمعية خيرية بالمغرب

كيفية إنشاء جمعية خيرية بالمغرب
ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب

العطاء الخيري هو إعطاء المال أو البضائع أو الوقت لمن هو بحاجة، إما بشكل مباشر أو عن طريق ائتمان خيري. يشار إلى العطاء الخيري كعمل أو واجب ديني باسم الصدقة. ينبع الإسم من أوضح تعبير عن فضيلة الإحسان؛ إعطاء المستفيدين منه الوسائل التي يحتاجونها للبقاء على قيد الحياة. يعتبر الفقراء، ولا سيما الأرامل أو الأيتام، والمرضى أو المصابين، بشكل عام المستلمين المناسبين للأعمال الخيرية. 

تهتم معظم أشكال الأعمال الخيرية بتوفير الضروريات الأساسية مثل الطعام والماء والملبس والرعاية الصحية والمأوى، ولكن يمكن القيام بأعمال أخرى كعمل خيري: زيارة المسجون وتعليم الأيتام وحتى الحركات الإجتماعية.

فكيف يمكن إنشاء جمعية خيرية بالمغرب؟ وما هي الوظائف الأساسية في الجمعية الخيرية؟

هذا المقال سنجيب عن الأسئلة السابقة الذكر بالإضافة لإبراز بعض مهام الجمعية الخيرية بالمغرب.

كيفية إنشاء جمعية خيرية بالمغرب

1.خطوات انشاء جمعية خيرية بالمغرب

في أوقات ما بعد الركود، يترك الكثير من الناس عالم الشركات ويخلقون شركات جديدة ناشئة.فهذه الأوقات ليست جيدة فقط لبدء مشاريع “هادفة للربح”. إنها أيضًا جيدة لبدء المؤسسات غير الربحية. فيما يلي بعض الخطوات السهلة لبدء جمعية خيرية.

1. إبدأ بتطوير رؤيتك ورسالتك:

 الرؤية هي وجهة ملهمة وطموحة في الأفق. يجب ألا يتضمن مقاييس كمية بل أوصافًا لما تريد إنشاءه. المهمة هي وصف أكثر واقعية للغرض والنية. إنه تعبير واضح وموجز عن الغرض الأساسي للمنظمة: ماذا تفعل ولمن وما هي الخدمة الأساسية. يجب استكمال المهام بأهداف محددة وقابلة للقياس وقابلة للتحقيق وصعبة. كما يجب عليك تطوير مجموعة من القيم، وهي المنارة التي ستقود منظمتك من خلالها.

 2. إختر اسم:

  المؤسسات الخيرية هي منظمات حسب التصميم ولكنها تتطلب العمل الخيري للدعم  ويحب الناس التبرع للناس. لذلك يمكن أن تصف الأسماء وظيفة المنظمة (على سبيل المثال، جمعية للا سلمى لمحاربة داء السيدا)، ولكن العديد من المنظمات الناجحة يتم تسميتها بأسماء أشخاص. أسماء المنظمات في ذكرى أشخاص معينين ولكن مع مهمة لمساعدة الآخرين قد تشجع التبرعات.

3.ميّز مؤسستك الخيرية:

 عليك أن تميز مؤسستك بوضوح ونأمل أن تحفز نفس النوع من العاطفة لدى المتبرعين المحتملين لمؤسستك الخيرية التي تمتلكها لنفسك.

4.أكتب خطة:

جزء من خطتك، بالطبع، هو رؤيتك ورسالتك واسمك ونقطة تميزك. ولكن يجب عليك بعد ذلك تخطيط خطة للإستراتيجيات والتكتيكات بما في ذلك استراتيجية جمع الأموال والإستراتيجيات التشغيلية والميزانية وما إلى ذلك.

5. إبدأ موقع الويب الخاص بك:

 يمكنك الإعلان عن إلهامك ونواياك ومخططات الخطة وما إلى ذلك على موقع الويب الخاص بك والبدء في جمع التبرعات باستخدام الموقع كأداة أساسية. يمكنك البحث عن جهات اتصال التبرعات عبر الموقع. لا يوصى بوضع خطط عمل كاملة أو بيانات مالية على الموقع. يمكن للناس الإتصال بك للحصول على مزيد من المعلومات منك.

6.جمع التبرعات:

بالطبع يمكنك وضع أموالك الخاصة في المؤسسة الخيرية. لكنك ستحتاج عادة إلى زيادة الدعم من الآخرين. يمكن أن يشمل ذلك الأصدقاء أو الأقارب، ولكنه يحتاج عادةً إلى دعم أوسع من المنظمات الشعبية والأفراد والمؤسسات. بمجرد اكتمال خططك، يجب عليك الإتصال بالمنظمات المانحة التي تركز على المجالات التي تشمل مهمتك. توقع إجراء عدد كبير من المكالمات والإجتماعات والعروض التقديمية. لا تثبط عزيمتك. سيستغرق هذا وقتًا وطاقة كبيرين. يجب أن يتم إجراؤها بطريقة مهنية ومنضبطة. توجد العديد من المواقع التي تعلمك تقنيات جمع التبرعات. قم بتطوير نشاط كبير من خلال Facebook و Twitter و LinkedIn ومواقع التواصل الإجتماعي الأخرى.

اقرأ أيضا:  مشروع توزيع المواد الغذائية في المغرب

7.إنشاء مجلس استشاري:

  في البداية، يجب أن يكون هذا عددًا قليلاً من الأشخاص ذوي الخبرة الكبيرة غير الربحية (بما في ذلك الخبرة المالية وجمع التبرعات) والذين يمكنهم مساعدتك في الإنطلاق. من الناحية المثالية، يجب أن تكون متاحة في الوقت الفعلي كموارد لك ويجب أن تجتمع بشكل رسمي أسبوعيًا أو شهريًا حتى يتم إنشاء العمليات. بمجرد إنشاء المؤسسة الخيرية وتشغيلها، يجب توسيع مجلس الإدارة ليشمل المتبرعين المهمين والمتبرعين المحتملين والأشخاص الذين لديهم اتصالات كبيرة لجمع التبرعات. احرص على عدم ترك مجلس الإدارة أكبر من اللازم واحذر من الغرور الكبير الذي يمكن أن يدمر المؤسسة. يبلغ حجم اللوحة الجيدة للجمعيات الخيرية الناضجة حوالي عشرين فردًا. يجب أن تكون وظائف مجلس الإدارة غير مدفوعة الأجر، بالطبع.

8- انعقاد الجمع العام التأسيسي:

 وتتألف أشغال الجمع العام التأسيسي من :

  • ‌كلمة اللجنة التحضيرية: تشمل الترحاب، والتذكير بأسباب ودواعي التأسيس وكذا الخطوات التي تم سلكها للوصول إلى المرحلة
  • تقديم الخطوط العريضة للتصور  على اعتبار أن الأعضاء توصلوا به وقرؤوه ومناقشته
  • ‌ تقديم القانون الأساسي ومناقشته والتصويت عليه.
  • ‌تعيين أو تصعيد أو انتخاب أعضاء المكتب المسير:

إن عملية اختيار المكتب المسير الذي سيقود المرحلة التأسيسية هي أول وأهم مهمة يقوم بها الأعضاء المؤسسون. لذلك كان لزاما اختيار الوسيلة الناجعة التي ستضم انتقاء أعضاء المكتب المسير الذين سيكونون في مستوى المرحلة التأسيسية.

كثيرة هي الجمعيات التي لديها طاقات بشرية هائلة، وتصور واضح، ولعدم الإكتراث لعملية اختيار أعضاء المكتب المسير الأول، لم تر أعمالها النور. 

9. إبدأ العمليات:

 يوصى بجمع نقودك لتمويل متطلبات رأس المال الأولية وسنة على الأقل من أموال التشغيل قبل الإلتزام بأي تدفق نقدي خارجي. لا ينصح باستخدام الديون لبدء منظمة. تذكر أن تتعامل مع كل درهم تنفقه كما لو كان درهمك الأخير. بعبارة أخرى، كن مقتصدًا. تحتاج إلى تمديد دراهمك  إلى أقصى حد ممكن. أيضًا، تنسى العديد من المنظمات أن الإنفاق من المفترض أن يذهب إلى مهمة المنظمة، وليس في جيوب الأشخاص الذين يعملون هناك.

10.حافظ على كفاءة إنفاقك:

 بينما قد تحتاج في الوقت المناسب إلى الإستعانة بمساعدة مهنية، كن حذرًا جدًا بشأن الإنفاق. وحكم التجربة هو أن المنظمات غير الربحية يجب أن تنفق 80٪ + على نفقات البرامج و20٪ أو أقل على إدارة وجمع التبرعات. في الواقع، غالبًا ما يكون للمنظمات الأكثر كفاءة أسهل وقت في جمع الأموال. حيث يريد المانحون أن تذهب أموالهم إلى المستفيدين النهائيين وليس إلى الموظفين.

11.كن صبورا:

 نأمل أنك تريد مساعدة أكبر عدد ممكن من الأشخاص. لكنك لن تكون قادرًا على المساعدة لفترة طويلة إلا إذا قمت بهندسة مؤسستك على المدى الطويل. هذا يعني التوسع فقط بمعدل يدعمه جمع التبرعات الخاص بك. خذ وقتك. بدأت كل منظمة في مكان ما لكنها ما هي عليه من خلال الإنضباط. البقاء على قيد الحياة هو المفتاح وهذا يتطلب الصبر.

اقرأ أيضا:  مشروع بيع الملابس النسائية بالمغرب

2.الإجراءات القانونية لإنشاء جمعية خيرية بالمغرب

بعد انعقاد الجمع العام التأسيسي وتعيين المكتب، هل يمكن إعتبار أن الجمعية قد تكونت فعلا؟

بالنسبة للجمعية هناك نوعان من التواجد: فعلي وقانوني .

1- التواجد الفعلي:

 تعتبر الجمعية متواجدة فعلا ابتداء من انعقاد الجمع العام التأسيسي وبقيامها بأنشطة داخل إطار التدخل الذي حددته لنفسها.

2- التواجد القانوني:

 يتم عادة بعد وضع الملف القانوني لدى السلطات المحلية عند مديرية الشؤون العامة بالبلدية أو الباشوية. وبمجرد حصول الجمعية على وصل الإيداع المؤقت تصبح الجمعية موجودة قانونيا ويمكن مزاولة بعض الأنشطة الداخلية كتنظيم العمل الداخلي وتحضير الوثائق التنظيمية. على أن القانون حدد أن الجمعيات ستحصل على الوصل النهائي وجوبا في أجل أقصاه شهرين. وفي حالة مرور شهرين دون أن تحصل على الوصل النهائي، تعتبر الجمعية كاملة الشخصية الإعتبارية والقانونية ويمكن مزاولة أنشطتها بكامل الحرية.

وللتوضيح فقط، إن وصل الإيداع هو

إعلان عن الوجود القانوني للجمعية (شهادة ميلاد) وليس ترخيصا بالعمل.

فالقانون المغربي لم يحدد في أي من فصوله أن الجمعية التي لم تحصل على وصل

الإيداع لا يرخص لها بالعمل. ويعتبر أي ادعاء من هذا القبيل هو تجاوز في استعمال السلطة.

ويتكون الملف القانوني من:

قانون الأساسي مصادق عليه: للإشارة، المطلوب الإمضاء والمصادقة على كل صفحة من صفحات القانون الأساسي.

صور ة البطاقة الوطنية لكل عضو من أعضاء المكتب المسير.

لائحة أعضاء المكتب المسير وتشمل: الأسماء الشخصية والعائلية، الجنسية، السن، تاريخ ومكان الإزدياد، المهنة، والعنوان.

محضر الجمع العام التأسيسي: للعلم فقط ليس المطلوب في محضر الجمع العام الإحاطة بجميع تفاصيل النقاش الذي دار خلال الجمع وإنما ذكر فقط الخطوط العريضة كقراءة التصور والقانون الأساسي والمصادقة عليهما، انتخاب المكتب مع ذكر أسماء أعضاء المكتب وكذا تاريخ ومكان انعقاد الجمع العام.

وتقدم هذه الوثائق في ثلاث نسخ.

 الوظائف الأساسية في الجمعية الخيرية

تندرج بعض الأدوار التي يتم الإعلان عنها بشكل متكرر في هذا القطاع في المجموعات التالية:

1. الإدارة/العمليات

مثل كل الأعمال التجارية الجيدة، تحتاج المؤسسات الخيرية إلى فريق ادارة وعمليات ادارة قوي في جوهرها. إذا كانت العمليات مناسبة لك، فستحتاج إلى أن تكون شخصًا منطقيًا ومدفوعاً بالعملية ويحب أن يكون منظمًا بدرجة عالية.  

2. الموظفين والموارد البشرية

يعد الأشخاص والموظفون والمتطوعون أمرًا حاسمًا لنجاح أي مؤسسة خيرية معينة. في قسم الموارد البشرية وشؤون الموظفين، ستكون مسؤولاً عن التأكد من أن المؤسسة الخيرية تعتني بأفرادها ورفاهيتهم، إلى جانب التدريب والتطوير والترتيبات التعاقدية. إذا كنت تحب العمل مع الناس، فهذا مجال جيد لك. 

3. التسويق والإتصالات والحملات

إن زيادة الوعي بالمؤسسة الخيرية على أمل أن يتبرع بها المزيد من الناس أمر حيوي. يمكن أن يأتي هذا في شكل دعاية وتسويق واتصالات، وتمثيل المنظمة في الأحداث، وتنظيم حملات لجمع التبرعات على نطاق واسع وحملات توعية أو الإتصال بالمحسنين الذين سيقدمون تبرعات كبيرة.

يستفيد القطاع التطوعي بشكل كبير من وسائل التواصل الإجتماعي، حيث إنه يتيح استهدافًا سريعًا وفعالًا للمانحين المحتملين والمتطوعين والمساهمين لجمع الأموال والحملات الأخرى التي تستهدف مستخدمي الإنترنت. هذا المجال ينمو طوال الوقت وهناك الآن وظائف رقمية مخصصة متاحة في هذا القطاع.

اقرأ أيضا:  إنشاء مكتب محاسبة بالمغرب

لتحقيق النجاح في هذه المجالات، ستحتاج إلى مهارات اتصال رائعة، شفهية وكتابية على حد سواء، وتكون قادرًا على التأثير في الآخرين. ستحتاج إلى أن تكون شغوفًا حقًا بقضيتك وأن تكون ممتازًا في إثبات ذلك من خلال العمل الذي تنتجه.

4. إدارة المتطوعين

يميل المديرون المتطوعون إلى أن يكونوا مسؤولين عن التوظيف وإجراء المقابلات وإدارة شبكة المتطوعين التابعة للمؤسسة الخيرية. ستساعد في وضع برامج تدريبية وتنفيذها وتقديم مبادرات توعوية لدفع أعداد المتطوعين إلى الأعلى. قد تجد نفسك تعمل على المستوى المحلي أو الوطني أو حتى العالمي وتساعد في قيادة استراتيجية المؤسسة الخيرية.

يمكنك الحصول على مؤهل إدارة تطوعي لمساعدتك في هذا الدور، ولكن نادرًا ما يكون ذلك شرطًا أساسيًا. ستكون جيدًا مع الأشخاص وستمتلك مهارات تنظيمية استثنائية للتميز. 

5. تطوير السياسات والبحوث

تحتاج المؤسسات الخيرية إلى زيادة وعيها وجزء من هذا هو توفير البحث والرؤى والتحليل المطلوب للتأثير على النقاش.

ستكون جزءًا من فريق للمساعدة في تنفيذ استراتيجية مؤسسة خيرية ويُتوقع منك بناء علاقات والتأثير على أصحاب المصلحة والمنظمات على حدٍ سواء. ستتمتع بمهارات اتصال وبحث ممتازة، مع الحرص على التفاصيل والقدرة على التفكير بسرعة على قدميك. لمزيد من المعلومات حول الشؤون العامة.

6. جمع التبرعات

توجد كل مؤسسة خيرية لجمع الأموال من أجل قضيتها من خلال جمع التبرعات، سيتعين على جامعي التبرعات، أو جامعي الأموال الإستئمانية، التقدم بطلب للحصول على تمويل من المنظمات الكبيرة عن طريق تجميع مقترحات التمويل.

لجمع الأموال للشركات وجمع التبرعات الرئيسية من المانحين، ستحتاج إلى أن تكون مريحًا في التعامل مع مجموعة كاملة من الأشخاص، وبعضهم من الشخصيات البارزة جدًا. يجب أن تكون مرتاحًا للدردشة في حفلة مع المشاهير أو مع رئيس شركة كبيرة. تعد إدارة المشروع أيضًا مهمة جدًا وسيتعين عليك التوفيق بين مليون شيء في وقت واحد وتتبع أي شيء يمكن أن يحدث بشكل خاطئ.

7. مكتب المنح/ المستشارين

بصفتك مسؤول المنح و/ أو المستشار، ستميل إلى العمل مع أقسام جمع التبرعات للمساهمة في تحقيق أهداف جمع التبرعات الإجمالية للمؤسسة الخيرية ولضمان الإستمرارية طويلة المدى لعمل المؤسسة الخيرية. ستعمل على إنتاج تطبيقات ناجحة عالية القيمة للمؤسسات الإئتمانية الجديدة والحالية في المغرب و/أو المؤسسات الدولية والممولين القانونيين، وإذا لزم الأمر، قم بإنتاج وثائق للمساعدة في القيام بذلك.

ستحتاج إلى تواصل رائع وقيادة قوية ومهارات تنظيمية. سيُطلب منك بناء علاقات داخليًا وخارجيًا. سيُطلب منك أحيانًا العمل لتحقيق أهداف صعبة، لذا ستكون شخصًا يزدهر تحت الضغط ويعمل على الإلتزام بالمواعيد النهائية الضيقة. 

مهام الجمعية الخيرية بالمغرب

العمل الخيري ضروري، وبالتالي يُقصد به أن يتم من أجل المنفعة العامة والإغاثة وتقديم المساعدة للناس في أوقات الحاجة في أي جزء من العالم، وخاصة أولئك الذين هم ضحايا الحرب والكوارث الطبيعية والجوع والمرض والفقر والأيتام من خلال إمدادهم بالطعام والمأوى والمساعدات الطبية وغيرها من الإحتياجات الأساسية. تقوم الجمعيات الخيرية بمهام عديدة أبرزها:

  • القيام بالأعمال الخيرية والإنسانية.
  •  تقوية الصلات والروابط الإنسانية الخيرية.
  •  تقديم الخدمات ومساعدة المجتمع على التطور من خلال تنمية الشعور بالمسؤولية الإجتماعية بين المواطنين والمقيمين.
  •  تقديم الدعم والمساعدة للمحتاجين من مرضى، ومعسرين، وفقراء، ومساكين، وغيرهم.
ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب