إعلان

مشروع منتجع سياحي بالمغرب
ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب

لمنتجع عبارة عن موقع يتم تحميله عادة بمرافق حصرية تستخدم للراحة والاسترخاء والاستجمام. تهدف المنتجعات إلى جذب الزوار المتنوعين لقضاء الإجازات والترويج للسياحة. المنتجع هو مكان يذهب إليه الأفراد والأزواج والعائلات لقضاء عطلة أو الاسترخاء أو الترفيه. يمكن استخدام المنتجعات كرحلة نهارية أو عطلة نهاية الأسبوع أو لإقامة طويلة. ويمكن أن يكون أيضا مكانًا أو بلدة أو مؤسسة تجارية يمكن امتلاكها وتشغيلها من قبل أي شخص يستوفي شروطًا مسبقة معينة. فأحد أهم جوانب المنتجع هو القرب من الطبيعة. وبالتالي فهي توفر بوابة مثالية من صخب المدينة وصخبها. غالبًا ما تكون المنتجعات عبارة عن أماكن توفر جمالًا خلابًا جنبًا إلى جنب مع أنشطة مختلفة تهدف إلى إنعاش وإحياء الشخص عقليًا وجسديًا.

يحقق المنتجع ذلك على أفضل وجه من خلال تزويد المصطافين بأشياء مثل الطعام والمشروبات والغرفة والطعام والتسوق والرياضة والترفيه وأي شيء آخر قد يحتاجون إليه في مكان واحد مناسب . لا يوجد احتكار للمواهب التجارية أو المهارة التي ينطوي عليها تعلم كيفية بدء مشروع منتجع سياحي ناجح وإدارته بفعالية. في الواقع، يمكن لأصحاب المشاريع على جميع المستويات المشاركة في أدوار نشطة لإعداد وتشغيل تقاريرهم الخاصة من خلال الالتزام بالخطوات الموضحة أدناه.

خطوات إنشاء مشروع منتجع سياحي بالمغرب:

1. الوصول إلى قرارك:

يتطلب قرار بدء منتجع سياحي دراسة متأنية فيما يتعلق بنوع المنتجع الذي تنوي تطويره.

استخدم الأسئلة أدناه كدليل لمساعدتك في تحديد ما إذا كنت مستعدًا لبدء منتجع سياحي بالمغرب:

  • ما هو نوع المنتجع السياحي الذي تريد إنشاءه، منتجع علاجي، منتجع جبلي، منتجع ساحلي؟
  • من هم منافسيك؟
  • كيف سيكون منتجعك مختلفًا بشكل كبير عن المنتجعات السياحية الأخرى في منطقتك؟
  • ما هي تكلفة العملية الواقعية للإعداد وكم الأموال المتوفرة لديك للاستثمار في مشروعك التجاري؟
  • هل يمكنك الحصول على غطاء تأميني ميسور التكلفة لتشغيل الأعمال؟
  • هل يمكنك تغطية تكاليف التشغيل من مصادر الدخل الأخرى أو المدخرات حتى تعطل العمل (عادة من سنتين إلى ثلاث سنوات)؟
  • ما أنواع العملاء الذين سينجذبون إلى منتجعك؟
  • هل يمكن الوصول إلى العملاء بسهولة؟
  • هل هناك عدد كافٍ من العملاء للحفاظ على عملك؟
  • أين وكيف ستجد عملائك؟
  • ما هي المعرفة والميزانية التي لديك تحت تصرفك لتسويق منتجعك؟
  • هل ستمثل أعمالك السياحية الجودة والقيمة مقابل المال؟

2. تحليل السوق:

سيتم تحديد مناطق السوق بناءً على المسافة من الموقع. سيتم تحليل الخصائص الديموغرافية للسوق المقيم لتقديم مؤشر على الدعم. قد يشمل هذا عادةً:

  • النمو السكاني.
  • التوزيع العمري.
  • توزيع الدخل.

سيتم تحديد السوق السياحي وتحليله. بناءً على المعلومات المتاحة، من المرجح أن يفحص هذا التحليل:

  • الحجم الحالي.
  • النمو التاريخي.
  • مميزات وخصائص اخرى.

تحليل السوق يساعدك في تصميم منتجك ليلائم السوق الذي تستهدفه. قبل القيام بذلك، عليك أن تعرف من هم عملاؤك. سيتم تحديد موضع منتجك من خلال العملاء الذين تستهدفهم. تعتبر أبحاث السوق مفيدة للغاية في تحليل قطاعات السوق المستهدفة المحتملة. من الاعتبارات المهمة عند تحديد موضع منتجك معرفة كيفية وصولك إلى عملائك.

اقرأ أيضا:  مشروع سيارة الإسعاف في المغرب

يعد اختيارك لقنوات التوزيع عنصرًا مهمًا في تحديد موضع منتجك لأنه من خلال هذه القنوات سيحصل عملاؤك على الانطباع الأول عن منتجك. كما تحتاج إلى إنشاء تصور داخل الأسواق المستهدفة حول منتجك يميزه عن منافسيك.

سيؤسس اسم شركتك، إلى جانب سعر منتجك، وتصميم الكتيب، والتصوير الفوتوغرافي والإعلانات، وضعك الفريد في ذهن عميلك ويعززه. فإن ميزتك التنافسية هي ما يجعل منتجك أكثر جاذبية من منافسيك. قد يكون شيئًا فريدًا لديك لتقدمه، قد يكون خدمة فائقة أو قيمة إضافية مدرجة في السعر الذي تتقاضاه.

3. الحصول على موقع جيد والتخطيط له:

يعد تخطيط موقع المنتجع خطوة مهمة جدا في بناء المشروع. يتطلب بحثًا وتحليلاً متعمقًا لظروف الموقع والجغرافيا وتضاريس الموقع والعناصر الموجودة فيه. من الضروري أيضًا التعرف على المكونات السياقية مثل بحيرة أو شاطئ أو جبال قريبة أو أي إعدادات طبيعية أخرى لأنها تلعب دورًا محوريًا في عملية التصميم. تعمل البيئة الطبيعية للموقع المقترح كدليل إرشادي لبدء تخطيط الموقع والتحكم في تأثيرات البيئة من أجل نتائج التصميم الفعالة.

الموقع الجيد هو العامل المهيمن المسؤول عن جذب الأعمال (السياح). لذلك يجب أن نتذكر أنه بالنسبة لمشاريع مثل هذه، فإن الموقع مهم جدًا. في مثل هذه الحالات. على سبيل المثال: التل حيث يمكننا الحصول على إطلالة على البحر أو النهر من غرف المنتجع.

بالإضافة إلى إمكانية الوصول حيث يحتاج المنتجع إلى اتصال عادل مع السياق المحيط لسهولة الوصول إليه. يجب أن يكون هناك أكثر من طريقة واحدة للاقتراب من الموقع لإجلاء أكبر عدد ممكن من الأشخاص أثناء حالة الطوارئ. يجب أن يحتوي التصميم أيضًا على نقاط دخول وخروج مختلفة مع مراعاة شبكة الطرق حول الموقع لسهولة التنقل.

4. استيفاء المتطلبات الحكومية:

المتطلبات الرئيسية المحلية والخاصة بالولاية والحكومة من تراخيص وتصاريح هي كما يلي:

طلب تصريح تخطيط:

لإنشاء مشروع تجاري جديد، أو القيام بتطوير الأرض أو البناء، أو تغيير الغرض من الممتلكات، يجب التقدم بطلب للحصول على تصريح تخطيط من مجلسك المحلي. يوفر تصريح التخطيط دليلاً على أن المجلس قد منحك الإذن بتطوير عقارك.

حدد موعدًا مع مسؤول التخطيط بالمجلس الذي سيأخذك خلال عملية التقديم. سيتم إخطارك بتقسيم أرضك وأي شروط تخطيط محلية أخرى تنطبق على تطويرك.

طلب رخصة بناء:

إذا كان تطويرك يتضمن تشييد مبنى أو هدمه أو تعديله أو توسيعه، فستحتاج على الأرجح إلى تصريح بناء. يمكن إصدار هذا عن طريق المجلس المحلي. يمنح تصريح البناء الإذن بالمضي قدمًا في أعمال البناء ويضمن اتباع لوائح البناء.

5. تطوير المنتجع السياحي بالمغرب:

في مرحلة تطوير المنتجع السياحي بالمغرب عليك الأخذ بالاعتبار الأشياء التالية:

1- عناصر السياق:

يجب أن يتوافق التصميم مع سياق الموقع في البناء جنبًا إلى جنب مع الكيانات الاجتماعية والاقتصادية. غالبًا ما تكون العناصر السياقية القائمة على تصنيف الإسكان والأيديولوجيات والمواد المستخدمة انعكاسات لعادات وتقاليد المكان. يمكن أن تتضمن عملية التصميم والتخطيط ميزات السياق واختيار المواد وعناصر التصميم التي تم وضعها في الاعتبار لتصنيف المنتجع والمرافق التي سيخدمها.

2- الاعتبارات البيئية:

تعتبر الاعتبارات البيئية مكونًا أساسيًا أثناء تطوير المنتجع نظرًا لتأثيرها على الموقع والبيئة. يجب أن تقوم بالتحليل المسبق لعوامل معينة أثناء التصميم مثل التلوث الذي يتسبب فيه البناء ويضر بالتربة الخصبة والتخلص من النفايات والنفايات الصلبة ومياه الصرف الصحي. يجب أن يهدف التصميم إلى الحفاظ على النباتات والحيوانات قدر الإمكان والبناء في الاعتبار. يمكن أن يؤدي تطوير التصميم إلى تغيير في الأفق، وإطلالات من الموقع، ورؤية المناظر الطبيعية، وبالتالي ، يجب أن يتطور بشكل مسؤول.

اقرأ أيضا:  كيف تبدأ مشروع بيع البيض بالمغرب [خطوات]

6. مظهر جذاب (جاذبية جمالية):

إن جماليات المبنى تحدث فرقًا كبيرًا في نجاحه. المنتجع هو المكان الذي يأتي فيه الناس للإقامة والاسترخاء والاستمتاع بعطلتهم في بيئة هادئة وممتعة. ولهذا يعد المظهر الجمالي ضروريًا للغاية.

وتتمثل مكونات المظهر الجذاب للمنتجع السياحي المغربي في ما يلي:

1-التصميم الخارجي: يعتمد التصميم الخارجي على مواد البناء المتوفرة بسهولة والمناسبة للموقع. يمكن أن تختلف حسب سياق الموقع من الحجر والأخشاب إلى الطوب والطين أو الخيزران. هناك علاقة مباشرة بين المواد المستخدمة والمبنى مع مراعاة الظروف المناخية. يعتمد هيكل الجدار والسقف على الطقس لتحمل الرياح القوية لهطول الأمطار الغزيرة. ينعكس التصميم الخارجي أيضًا على الفناء وتصميم الشرفة، وهو أمر ضروري للتهوية لإنشاء أقصى دوران للهواء داخل هيكل المبني.

2-التصميم الداخلي: يحدد التصميم الداخلي للمبنى موضوع المنتجع ويضع أجواء المساحة. يجب أن يكمل التصميم الداخلي الأجزاء الخارجية من خلال سهولة الوصول وأنظمة التهوية في جميع الأماكن. يجب أن يكون الأثاث والتجهيزات الأخرى وظلال الألوان والمرافق الأساسية مثل الحمام ومنطقة الغسيل متزامنة مع تنسيق التصميم العام للمنتجع.

3- المناظر الطبيعية: يعتمد تصميم المنتجع على المناظر الطبيعية في جزء كبير منه حيث أنه فعال في خلق بيئة داخل وحول الموقع. كما أنه يساعد في تطوير المساحات المحيطة ويضيف المساحات الخضراء التي عادة ما تكون مفقودة في مناظر المدينة. تساعد المناطق الخضراء داخل المبنى وحوله على الارتباط بالداخل والخارج.

4-الهيكل: يعتمد هيكل المنتجع على الموقع الجغرافي والمواد المستخدمة وطرق البناء. من الأهمية أن يكون لديك هيكل يحترم العناصر الطبيعية للموقع ولا يتراكب عليه كثيرًا. يمكن أن يستخدم التصميم مواد وطرق بناء محلية مستدامة وتشرك الحرفيين المحليين.

5-التسلسل الهرمي للمساحات: يلعب تصميم المنتجع دورًا حيويًا في الأداء الوظيفي العام ونجاح التصميم. يجب أن يعتمد التخطيط على تسلسل هرمي للمساحات التي تفرق بين المساحات العامة وشبه العامة والخاصة. الاتصال بين المساحات الداخلية والخارجية مهم للغاية والانتقال السلس من مكان إلى آخر. يجب أن تلبي المساحات جميع الفئات العمرية وتحتاج إلى توفير مرافق خاصة للأشخاص ذوي الإعاقة.

7. الحصول على التمويل:

على عكس العديد من المشاريع اليوم، يتطلب مشروع منتجع سياحي بالمغرب الكثير من رأس المال للبدء. هناك تكلفة المباني، وغرف النزلاء، وإنشاء المطاعم والكافيتريا ومرافق في الموقع، فضلاً عن المعدات التي يمكن الاستثمار فيها. لا يمكن إنكار أن إنشاء منتجع سياحي عالي الجودة قد يكون مكلفًا للغاية. لذلك، ستحتاج إلى البحث عن طرق لتمويله. سيكون قرض العمل أو الحصول على شركاء ومساهمين لمشروعك حلا محتملا، ولكنك ستحتاج أيضًا إلى النظر فيما إذا كنت مؤهلاً للحصول على منح تمويل محلية أيضًا.

8. تأمين عملك:

بالإضافة إلى تأمين المباني والأصول الخاصة بك، يمكن أن تكون التأمينات الإضافية التالية ضرورية لمنتجعك السياحي بالمغرب:

  • مسؤولية عامة لتغطية العملاء الذين يدفعون الثمن.
  • مسؤولية المنتج لتغطية الطعام الجاهز أو المنتجات الأخرى المقدمة للضيوف.
  • تأمين المركبات.
  • تأمين الإصابة الشخصية داخل مكان العمل.

9. البحث عن موردين:

شيء آخر عليك القيام به هو اختيار موردين موثوق بهم. يحتاج المنتجع إلى الكثير من الإمدادات والعديد من الموردين، من الكتان والفراش للفنادق إلى لوازم تقديم الطعام ومستلزمات النضافة، يمكن زيادة عدد المستلزمات المطلوبة بسرعة. لذلك، سترغب في العثور على موردين موثوق بهم وبأسعار معقولة. ستثبت سلسلة التوريد الخاصة بك أنها حاسمة لنجاح منتجعك.

اقرأ أيضا:  مشروع التجارة الإلكترونية بالمغرب: خطوات النجاح في الإيكوم لوكال

10. تكلفة مشروع منتجع سياحي بالمغرب:

تقدر تكلفة مشروع منتجع سياحي بالمغرب بمبلغ 200 مليون درهم وهذه التكلفة تختلف على حسب
حجم عناصر مشروع المنتجع السياحي والتي تشمل:

-إجازات الوحدات السكنية – فندق أو مجموعة فنادق -وحدات إقامة – الشاليهات – سكن موظفين -أماكن ترفيهية عامة – منطقة معجّلة وملاعب رياضية – شواطئ – بحيرات صناعية – مسبح سباحة – مطعم خارجي – مطعم بانورامي – حدائق -مواقف سيارات – خدمات هندسية – وحدة توليد كهرباء – غرفة مولدات -خدمات صحية – غرفة جمع قمامة.

11. ضمان استمتاع المصطافين ورضاهم:

يجب أن يكون منتجعك السياحي بالمغرب مليئًا بالمرافق المختلفة التي ستمكن أي نوع من النشاط قد يرغب السياح في الانغماس فيه. على سبيل المثال، يمكن لسياح الذين اختارو المنتجع على الشاطئ الاستمتاع بأنشطة مثل ركوب الأمواج أو الغطس أو الإبحار، بينما يمكن للمقيمين في منتجع جبلي المشاركة في التزلج وتسلق الصخور والرحلات. يطلب الضيوف المقيمين في المنتجع ويتوقعون تجربة إجازة 5 نجوم دون استثناء. لذلك، لتجنب خيبة أملهم وإفساد عطلتهم، يجب عليك أيضًا تجهيز منتجعك بوسائل الراحة الملائمة مثل الإنترنت اللاسلكي، وتلفزيون الكابل أو الأقمار الصناعية، وخدمة الغرف الموثوقة، فضلاً عن سلال الهدايا المجانية والمشروبات ومستلزمات النظافة، إلخ. تأكد من أن الغرف كبيرة وجيدة التهوية وأنها تأتي مع شرفات يمكن الوصول إليها للضيوف للحصول على منظر شامل لكل الجمال الخلاب المحيط بهم.

12. روّج لمنتجعك:

بعد بناء المنتجع الخاص بك، سيكون مسار العمل التالي هو جذب العملاء المناسبين. يجب أن تحدد خطة تسويق اتجاه منتجعك السياحي بالمغرب. إنها تحدد ميزانية التسويق، وتحدد الجدول الزمني للإعلام والترويج، وتحدد خطة لمراجعة نجاح (أو غير ذلك) جهودك التسويقية. يجب أن يكون منتجعك متميزا، ولهذا يجب أن يكون لديك موقع ويب يعرض كل شيء عن منتجعك حيث يمكن لأي شخص الوصول إليه في أي وقت. يجب أن يتضمن موقع الويب كل شيء بدءًا من الصور والأسعار والخصومات والمدونات والأنشطة والمرافق والتحديثات وأي شيء آخر يمكن استخدامه لتسليط الضوء على نقاط القوة في المنتجعات. إذا كان ذلك ممكنًا، يمكنك أيضًا الحصول على قسم يضم الأسئلة المتداولة (FAQ’s) بالإضافة إلى نصائح الحجز. يمكن الترويج لمنتجعك من خلال وجوده على وسائل التواصل الاجتماعي على مواقع مثل Facebook أو Twitter أو من خلال مراجعته في المنتديات السياحية عبر الإنترنت مثل Conde Nast Traveler أو TripAdvisor.com.

وفي نهاية مقالة مشروع منتجع سياحي بالمغرب، نستنتج أنه اعتمادًا على تفكير المالك، توفر المنتجعات وسائل الراحة والمرافق المختلفة. يمكنهم توفير المنتجعات الصحية والرحلات والرياضات المائية والمسارات الطبيعية. توفر بعض المنتجعات حتى مرافق المؤتمرات لشركة تجارية لترتيب الاجتماعات أو العمل كقاعة زفاف. ولهذا نتمنى أن تكون مجموعة الخطوات هذه قد أفادتك في إنشاء منتجعك السياحي الخاص بك، والمساهمة في تنشيط وتشجيع السياحة بالمغرب. والتي تمثل ركيزة من ركائز الاقتصاد الوطني.

ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب

إعلان