إعلانات

ما هو Microsoft Planner؟ الاستخدامات والميزات والتسعير

ما هو Microsoft Planner

في عالم التخطيط، لا يوجد نقص في عروض البرامج التي تتيح لك تخطيط مشروعك وتنفيذه. يعد Microsoft Planner على وجه الخصوص، المضمن في مجموعة Office 365، لاعبًا رئيسيًا في مساحة برامج تخطيط المشروع.

Microsoft Planner هي أداة تساعدك على جمع عناصر مشروعك وإنشاء خطة مشروع بالبداية والوسط والنهاية. يعد MS Planner جزءًا من مجموعة الأدوات التي تقدمها Microsoft لمديري المشاريع وفرقهم.

ولكن هل Microsoft Planner هو البرنامج المناسب لاحتياجاتك مقارنةً بـ Microsoft Project، وهو أداة أخرى لإدارة المشاريع من Microsoft – أو ربما يجب عليك البحث في مكان آخر، مثل بديل Microsoft Project ؟

قبل اتخاذ أي قرارات بشأن الأداة التي يجب استخدامها عند إدارة مشروعك التالي، دعنا نلقي نظرة فاحصة على ما يصلح وما لا يصلح مع Microsoft Planner.

ما هو Microsoft Planner؟

يعمل Microsoft Planner كتطبيق قائمة مهام فائقة، بدلاً من كونه برنامج تخطيط مشروع مشروع . إنه متكامل مع Office 365، ويمكن لأي شخص مشترك في هذا المنتج استخدامه للتخطيط الشخصي أو المهني. على وجه التحديد، يعد MS Planner جزءًا من خطة Office 365 Business Essentials.

تستخدم واجهة Microsoft Planner بطاقات المهام في واجهة لوحة كانبان. إنه تطبيق خفيف الوزن يمكن استخدامه على كل من الأجهزة المحمولة وأجهزة كمبيوتر سطح المكتب. بالنظر إليها من زاوية إدارة المشروع، يمكن أن تساعد مديري المشاريع وفرقهم على وضع الخطط وتعيين المهام. بالإضافة إلى ذلك، هناك ميزة الدردشة لتعزيز التعاون، والرسوم البيانية التي تظهر التقدم.

فكر في الأمر كطريقة لتنظيم فريقك ومهامك، تمامًا مثل التطبيقات المشابهة مثل Slack و Trello. وضعت Microsoft الأداة لمزيد من المستخدمين العاديين الذين لديهم مشاريع شخصية لتنفيذها. بالنسبة للمحترفين، يمكن اعتبار MS Planner بمثابة تطبيق بوابة إلى Microsoft Project و Teams و Sharepoint.

اقرأ أيضا:  المناخ التنظيمي [مفهوم + أهمية + خصائص ...]

ميزات Microsoft Planner

يستخدم الأفراد والفرق MS Planner للحصول على رؤية لمشاريعهم، ومواكبة الاقتراب من المواعيد النهائية، ولديهم القدرة على تجميع مهامهم وتصفيتها. هذه ليست سوى بعض الميزات المتوفرة – فلنقم بجولة سريعة حول العناصر الأخرى التي تشكل Microsoft Planner.

  • طريقة عرض الجدول الزمني: تتيح طريقة عرض الجدول للمستخدمين عرض جميع مهامهم في التقويم.
  • تجميع المهام وتصفيتها: قم بتصفية المهام حسب الموعد النهائي واطلع على العمل الذي سيأتي قريبًا.
  • إدارة المهام التعاونية: تعرض “المهام الخاصة بي” جميع مهامك، ويمكن لأعضاء الفريق التعليق وإرفاق الملفات في المهمة في Outlook ومجموعات Outlook والفرق والمزيد.
  • تعيين مهمة للعديد من أعضاء الفريق: على عكس بعض أدوات إدارة المهام الأخرى، يمكنك تعيين المهام لأكثر من شخص واحد.
  • امنح المستخدمين حق الوصول إلى الأداة: إذا كنت تعمل في مشروع وترغب في إحضار بائع أو مقاول أو صاحب مصلحة لمعرفة ما يحدث، يمكنك إضافة وصول خارجي.
  • استيراد Microsoft Planner إلى Outlook: يمكنك وضع Microsoft Planner في Outlook الخاص بك من خلال موجز iCalendar، مما يساعد على تسهيل الجدولة وإدارة الوقت .
  • الحصول على إشعار بالبريد الإلكتروني: هناك أيضًا إشعارات بالبريد الإلكتروني تبقي المستخدمين على المسار الصحيح من خلال تنبيههم بالمواعيد النهائية القادمة.

جميع هذه الميزات مجتمعة مفيدة في تخطيط المشروع وحتى تنفيذه، على الرغم من أنها لا تقدم مستوى التحكم الذي يحتاجه مديرو المشاريع للتعامل مع الموارد والميزانية والمزيد.

ما هي تكلفة Microsoft Planner؟

كما ذكر أعلاه، يعد Microsoft Planner جزءًا من MS Office 365 Business Essentials Plan. MS 365 عبارة عن مجموعة متميزة من تطبيقات Office والتخزين السحابي والأمان المتقدم والمزيد. يمكن أن يعمل عبر أجهزة متعددة في نفس الوقت، سواء كانت Windows أو MacOS أو iOS أو Android.

اقرأ أيضا:  الثقافة التنظيمية: مقال شامل عن ثقافة المؤسسة [مع أمثلة]

هناك نسخة تجريبية مجانية مدتها 30 يومًا يمكنك إجراؤها للتخلص من الإطارات، ولكن إذا كنت مهتمًا باستخدام الاشتراك على مستوى الأعمال، فهناك عدة مستويات.

خطط وأسعار Microsoft Planner

  • Microsoft 365 Business Basic: 5 دولارات أمريكية لكل مستخدم شهريًا مع التزام سنوي، بما في ذلك Microsoft Teams والتخزين ومجموعة Office من المنتجات التي يمكن الوصول إليها عبر الإنترنت فقط.
  • Microsoft 365 Business Standard: 12.50 دولارًا أمريكيًا للمستخدم شهريًا مع التزام سنوي، لديه ما ورد أعلاه، بريد إلكتروني للعمل وتطبيقات Office المتميزة عبر الأجهزة.
  • Microsoft 365 Business Premium: 20 دولارًا للمستخدم شهريًا مع التزام سنوي، بما في ذلك ما ورد أعلاه وأمانًا أكبر ضد التهديدات الإلكترونية وإدارة الأجهزة.
  • Microsoft 365 Apps for Business: 8.25 دولارًا للمستخدم شهريًا مع التزام سنوي، بما في ذلك تخزين الملفات على السحابة وتطبيقات Office، ولكن لا يتضمن بريدًا إلكترونيًا للفرق أو العمل.

يتوفر Microsoft Planner في جميع خطط المؤسسات وخطط التعليم وأساسيات العمل وخطط Microsoft 365 للأعمال المتميزة.

إيجابيات وسلبيات استخدام Microsoft Planner

بينما يعد Microsoft Planner أداة جيدة للمشاريع البسيطة، إلا أنه يحتوي على بعض العيوب الهائلة عندما يتعلق الأمر بإدارة المشاريع. عند مقارنتها ببرامج إدارة المشاريع الأخرى ، تظهر المشاكل. فيما يلي بعض إيجابيات وسلبيات Microsoft Planner:

إيجابيات Microsoft Planner

  • يمكنك البدء بسرعة بفضل واجهة سهلة الاستخدام. إنه يجعل تكوين فريقك أمرًا بسيطًا.
  • تتيح لك إشعارات البريد الإلكتروني في تطبيق Microsoft Planner البقاء على رأس قائمة المهام الخاصة بك ولا تتفاجأ بالمواعيد النهائية غير المتوقعة.
  • توجد جميع المعلومات التي تحتاجها لإكمال المهام وإدارتها والتعاون فيها في مكان واحد، مع نافذة وصف المهمة وقائمة التحقق والتسميات والتعليقات.
  • يتيح لك عرض التقويم تعيين المواعيد النهائية بالطريقة التي تريدها.
  • يمكنك إنشاء تقارير حول المهام والتقدم والمزيد للبقاء وفقًا للجدول الزمني باستخدام Planner Hub.
  • اطلع على جميع مهام فريقك لإدارة عبء العمل بشكل أفضل وابق على اطلاع دائم على تقدمهم.
  • احصل على بريد إلكتروني فريد في Outlook للاتصالات مع كل خطة وقم بتنظيم عمل مشروعك بشكل أفضل.
  • يتكامل تطبيق مخطط Microsoft بشكل كامل مع Office 365.
اقرأ أيضا:  ما هو التخطيط الكلي؟ الاستراتيجيات والنصائح

سلبيات Microsoft Planner

  •  يجعل عدم وجود  مخطط جانت من المستحيل ربط المهام التابعة وتعيين المعالم وعرض جميع مهامك ترتيبًا زمنيًا على مخطط زمني.
  • لا توجد طريقة لتعيين المهام المتكررة، مما يضيف العمل المشغول ويبطئ من أدائك.
  • لا توجد ميزة لإدارة المخاطر، مما يجعل من الصعب تحديد وإدارة أي مشاكل قد تنشأ.
  • لا يوجد تتبع للوقت، مما يجعل من الصعب الالتزام بالجدول الزمني ومراقبة تقدم فريقك.
  • يعني عدم وجود إشعارات داخل التطبيق أنه يتعين عليك ترك الأداة للحصول على التحديثات، الأمر الذي يأخذك بعيدًا عن عملك.
  • لا يوجد وصول إلى لوحات المعلومات خارج فريق المشروع، الأمر الذي يأخذ أداة قيمة عند تحديث أصحاب المصلحة.
  • لا توجد قوائم متعددة لكل مهمة.
  • لا توجد طريقة لمشاهدة عبء عمل الفريق وإعادة تخصيص البيانات من نفس الصفحة.
  • يعني الافتقار إلى إدارة المحفظة أو خرائط طريق الحافظة أو لوحات المعلومات أنه يمكنك إدارة مشروع واحد فقط في كل مرة.
  • لا توجد طريقة للتحقق من توفر الفريق، مما يزيد من صعوبة تعيين المهام لأن المديرين لا يعرفون من هو مجاني.

مقالات قد تهمك:

ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب