من هو المدير؟ الأدوار الإدارية والمهارات والصفات

من هو المدير
رجاء قبل أي شيء:
"اللهم صل وسلم على سيدنا محمد"

من هو المدير؟

في المنظمة، المدير هو الشخص الذي يوجه جهود الآخرين. كما أنه مسؤول عن إدارة الموارد والاستفادة منها على النحو الأمثل. المدير هو الشخص الذي يؤدي جميع الوظائف الأساسية للإدارة، وهي التخطيط والتنظيم والتوجيه والتحكم.

بصرف النظر عن هذه الوظائف، يمكن أيضًا منح بعض الواجبات الأخرى للمديرين مثل ما يلي:

  • قيادة
  • نشر المعلومات وتخصيص الموارد
  • إدارة النزاعات وإجراء المفاوضات
  • اتخاذ المبادرات وإجراء التغييرات التنظيمية
  • تبني الثقافة التنظيمية وتعزيز الإبداع
  • تحفيز الناس على التغيير
  • الوفاء بالالتزامات الاجتماعية والالتزام بإرشادات حوكمة الشركات

أهم مسؤولية للمدير هي تشجيع الموظفين على الأداء الجيد والمساهمة في تحقيق الأهداف والغايات التنظيمية. كما أنه من الواجب الأساسي للمديرين العمل بأمانة وتنفيذ الأنشطة المطلوبة لتحقيق الأهداف والغايات التنظيمية.


الأدوار الإدارية

يحتاج المديرون إلى أداء أدوار مختلفة لتحقيق الأهداف التنظيمية. أجرى Henry Mintzberg دراسة بحثية وحدد عشرة أدوار يلعبها المدير. تم تصنيف هذه الأدوار العشرة إلى ثلاث مجموعات كما هو موضح في الشكل:

دعونا الآن نفهم أدوار المدير بالتفصيل:

  • دور الشكل
  • دور الاتصال
  • دور القيادة
  • دور مراقب
  • دور الناشر
  • دور المتحدث الرسمي
  • دور ريادة الأعمال
  • دور معالج الاضطراب
  • دور مخصص الموارد
  • دور المفاوض

دور الشكل

بصفته ممثلاً أو رئيسًا لمؤسسة ما، يقوم المدير بواجبات رمزية، مثل إلقاء الخطب، والترحيب بالزوار، وعقد اجتماعات مع العملاء، وتوزيع الجوائز على الموظفين الأفضل أداءً، وتكريم الموظفين المتقاعدين، وما إلى ذلك.

دور الاتصال

المدير مسؤول عن التواصل والحفاظ على علاقات متناغمة مع الأطراف الخارجية، مثل الحكومات والمنظمات الأخرى والمجموعات الصناعية، إلخ. وبصرف النظر عن ذلك، داخليًا، يحتاج المدير إلى التنسيق مع الإدارات المختلفة في المنظمة.

دور القيادة

في دور القائد، فإن أهم واجب للمدير هو تحفيز الموظفين وتشجيعهم على الأداء الجيد ومواءمة أهدافهم مع الأهداف التنظيمية.

دور مراقب

يحتاج المدير إلى الاستمرار في فحص شبكة اتصالاته الرسمية وغير الرسمية من أجل جمع معلومات مفيدة للمؤسسة.

دور الناشر

المدير مسؤول عن مشاركة المعلومات المفيدة مع أعضاء المنظمات ؛ على سبيل المثال، مشاركة تعلمه وخبراته مع الأعضاء بعد حضور مؤتمر عمل.

دور المتحدث الرسمي

يتحدث كل مدير نيابة عن منظمته مع مختلف الأفراد والوكالات الخارجية، مثل المسؤولين الحكوميين، والمصرفيين، والعملاء، والممثلين العامين، إلخ.

دور ريادة الأعمال

يعمل المدير كعامل تغيير ويشجع الناس على تبني التغيير. يراقب باستمرار ظروف السوق ويبحث عن فرص عمل جديدة.

دور معالج الاضطراب

يحتاج المدير إلى التعامل مع المواقف الصعبة المختلفة وتوفير الحلول لها، مثل الإضرابات النقابية وإفلاس العملاء وانتهاكات العقود

دور مخصص الموارد

يقرر المدير العمل الذي سيتم إنجازه من قبل من ومقدار الموارد التي سيتم تخصيصها لكل موظف. بصرف النظر عن ذلك، فهو / هي يوافق على الميزانيات ويقرر الأولويات.

دور المفاوض

يقوم كل مدير، بغض النظر عن مستوى إدارته، بإجراء أنواع مختلفة من المفاوضات. على سبيل المثال، يجوز لنائب الرئيس التفاوض على صفقة بملايين الدولارات مع الوكالات الحكومية ويمكن للمشرف أن يتفاوض بشأن كمية مخرجات العمل.

اقرأ أيضا:  كيفية تحفيز الموظفين في العمل [لأداء أفضل]

مهارات إدارية

تشير المهارات إلى قدرات الفرد التي تمكنه من القيام بنوع معين من العمل. قد تكون المهارات فطرية أو يمكن تطويرها بالممارسة. على سبيل المثال، مهارات التخيل ومهارات القيادة وما إلى ذلك هي مهارات فطرية، في حين يمكن للأفراد تطوير مهارات التفكير النقدي وحل المشكلات من خلال التعلم والممارسة.

هناك ثلاثة أنواع من المهارات الحاسمة للمدير وهي كما يلي:

  • المهارات المفاهيمية
  • مهارات العلاقات الإنسانية
  • مهارات تقنية

المهارات المفاهيمية

تتعلق المهارات المفاهيمية بقدرة المدير على تصور رؤية واسعة ومفصلة للمنظمة وعناصرها وتنسيق الأنشطة التنظيمية ودمجها. ‰

مهارات العلاقات الإنسانية

تشمل مهارات العلاقات الإنسانية جميع المهارات المتعلقة بالإدارة الفعالة للموارد البشرية في المنظمة. وتشمل هذه القدرة على العمل مع الآخرين، وفهم مخاوفهم وتحفيزهم.

مهارات تقنية

ترتبط المهارات الفنية بمعرفة وخبرة الفرد ذات الصلة بمجال معين. على سبيل المثال، يتمتع المحاسبون بمهارات تشغيل البرامج، مثل Xero و Tally و Wave Accounting.


صفات المدير الفعال

قد يعمل العديد من المديرين في نفس المنظمة، ولكن لا يزال هناك مديرين محبوبين أو غير محبوبين من قبل أرباب العمل والموظفين. في كل مدير، هناك بعض الصفات الإيجابية والسلبية. تعتمد مدى فعالية المدير ومقدار العمل الذي يمكنه إنجازه من خلال الآخرين على صفاته الإيجابية.

فيما يلي بعض أهم صفات المدير الفعال:

  • يوفر اتجاهات واضحة
  • يعمل بأمانة ويبقى خاضعا للمساءلة
  • يُظهر قدرات اتخاذ القرار الممتازة والذكاء العاطفي
  • يعمل بنهج إيجابي
  • يتأكد من أنه ودود
  • يوضح موقف الرعاية
  • يتعامل مع النزاعات بصبر
  • يعمل بمرونة ويظهر التعاطف مع الآخرين
  • يحافظ على النزاهة ويكسب ثقة الآخرين
  • يمتلك مهارات تواصل جيدة ولديه شغف بالعمل والنجاح
  • يُظهر مهارات استماع رائعة ويشترك في التخطيط والتنبؤ الممتازين
  • ينظم الأشخاص والعمليات والموارد ويحافظ على التحكم
  • تفويض المهام
اقرأ أيضا:  أفضل 5 أفكار للتعرف على الموظفين
ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب