إعلان

ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب

لا أحد يحاول أن يغرقك في الديون، يمكن اعتبار الديون واحدة من تلك الأشياء التي تحدث دون سابق إنذار، أو قد تشعر كما لو أنها خارجة عن إرادتك.

ومع ذلك، فإن البقاء خارج الديون أمر ممكن. اتبع هذه الاستراتيجيات لتعرف كيف تتجنب الديون.

يمكن أن يساعدك الالتزام بالميزانية والإنفاق بحكمة والتركيز على أهدافك المالية في استخدام أموالك للأشياء الأكثر أهمية بالنسبة لك – دون تحمل عبء ديون بطاقة الائتمان أو القروض.

فيما يلي ثلاث استراتيجيات لمساعدتك على تجنب الوقوع في فخ الديون.

ضع ميزانية لمعرفة الحد الخاص بك

يبدأ تجنب الديون بمعرفة مقدار ما يمكنك (وما لا يمكنك) إنفاقه. الميزانية الواقعية هي الأساس، ضع في الاعتبار كل ما تنفق المال عليه، مثل تذاكر السينما ودفعات القروض ومحلات البقالة.

يقول لاسي لانجفورد مدرب مالي مقره في سامرفيلد بولاية نورث كارولينا: “فكر في ميزانيتك ككتيب قواعد يجب اتباعه، لا يمكنك وضع خطة لعبة أو البقاء على المسار الصحيح إذا كنت لا تفهم مقدار الأموال التي تدخلها وتخرجها. بمجرد أن تحصل على ذلك، يكون لديك مقياس جيد لاتخاذ القرارات المالية “.

خيار سهل هو ميزانية 50/30/20:

  • يذهب 50٪ من دخلك إلى الضروريات، مثل الإسكان.
  • يمكن استخدام 30٪ لتلبية الاحتياجات، مثل تناول الطعام في الخارج في المطاعم.
  • يذهب 20٪ لدفع الديون وتوفير المال.

تأكد أيضًا من مراعاة النفقات التي لا تتكرر شهريًا، مثل رسوم العضوية السنوية أو صيانة السيارة، والتي يمكن أن تعرقل الميزانية المخططة بعناية، كما يقول لانجفورد.

اقرأ أيضا:  مبادئ المحاسبة

أنفق بشكل استراتيجي (ومقتصد)

عند إدارة ميزانيتك ودخلك المتاح، قم بالإنفاق حيث تكون أولوياتك وأهدافك وخفض التكاليف في أماكن أخرى لتجنب الديون. يمكن لهذا النهج أيضًا توفير المزيد من الأموال لأهدافك، مثل الادخار لشراء منزل أو التقاعد مبكرًا.

قد ينتهي بك الأمر بإجراء تغييرات على ميزانيتك للمساعدة في مواءمة الإنفاق مع أهدافك، مثل:

  • شراء سيارة مستعملة بدلاً من جديدة.
  • حزم الغداء أو إعداد العشاء بدلاً من تناول الطعام بالخارج.
  • إجراء عمليات شراء على مواقع مثل Craigslist و Facebook.

يقول براندي باكستر مدرب مالي في منطقة دالاس: “اجعل مبادئك هي الأولوية، ثم أنفق وفقًا لذلك. بالنسبة لي الأسرة مهمة جدًا، لذا سأنفق المزيد على الأشياء لعائلتي وأقل على الممتلكات المادية الأخرى.”

يمكنك أيضًا خفض النفقات عن طريق التسوق بذكاء. يمكن أن تضيف المدخرات الصغيرة من استخدام أشياء مثل الكوبونات وتطبيقات مقارنة الأسعار قبل إجراء عملية شراء.

وفر المال للاستعداد للأسوأ

إنه أمر لا مفر منه: المرض والذهاب للمستشفى سوف يترك لك فواتير لم تكن تخطط لها، أو ستعطل سيارتك.

يمكن أن تتسبب المصروفات غير المتوقعة في إزعاج حتى أكثر ميزانية مخططة بعناية، ولكن صندوق الطوارئ يمكن أن يساعدك في تجاوز العاصفة.

يقول لانجفورد: “إن امتلاك المال لمساعدتك على الارتكاز عند حدوث شيء ما سيساعدك على تجنب الوقوع في الديون، أنت بحاجة إلى فائض من النقود لتغطية ميزانيتك عندما تحدث الأشياء.”

ابدأ بشكل صغير وافحص ميزانيتك لتجد 50 دولارًا أو 100 دولار يمكنك تخصيصها كل شهر لصندوق الطوارئ.

بمجرد ادخار ما يكفي لتغطية بضعة أشهر من النفقات، تحقق مما إذا كان بإمكانك الاستمرار في ذلك. قم بإعداد التحويلات التلقائية في حساب توفير مخصص للطوارئ، حتى تتمكن من تكوين احتياطي دون الحاجة إلى التفكير في الأمر.

اقرأ أيضا:  المحاسبة الإلكترونية

إذا كنت لا تستطيع شراءها بدون بطاقة ائتمان، فلا تشتريها

واحدة من أخطر الطرق لامتلاك بطاقة ائتمان هي العيش تحت الوهم بأنك تستطيع تحمل تكاليف أشياء لا تملك المال لتحملها. إحدى القواعد الجيدة للعيش بها هي أنه إذا كنت لا تستطيع الدفع مقابل شيء ما نقدًا، فلا يمكنك تحمله ببطاقة.

اقطع الرغبات وركز على الاحتياجات

هناك دائمًا مساحة في ميزانيتك الشخصية للتخلص من عادات الإنفاق غير الضرورية.

يمكنك الذهاب إلى مطعمك المفضل مرة واحدة فقط في الشهر، أو تقليل التسوق عبر الإنترنت. كلما قللت من رغباتك وأنفقت فقط على الاحتياجات، كانت أموالك أفضل.

تتبع المصروفات في ورقة

تأكد من تتبع نفقاتك في ورقة يمكنك تحديثها على أساس شهري.

بهذه الطريقة، إذا كان لديك حسابات وبطاقات متعددة، يمكنك التأكد من إجراء مدفوعات كاملة عليها جميعًا في الوقت المناسب.

يمكن أن يساعدك مستشار مالي في الحصول على صورة كاملة لأموالك – حتى الحسابات وبطاقات الائتمان والقروض وحسابات الاستثمار في مؤسسات مالية متعددة.

ادخل ايميلك للتوصل بكل جديد رواد الأعمال العرب

إعلان